ألباريس يحل بالمغرب لتقوية العلاقات الاقتصادية والسياسية والثقافية بين البلدين

خوسي مانويل ألباريس وزير الشؤون الخارجية الإسبانية سيصل يوم الأربعاء إلى المغرب، في أول زيارة ديبلوماسية في ظل التشكيل الحكومي الجديد، في إطار تقوية العلاقات التيجارية والسياسية والثقافية بين البلدين ولتجديد مسار التعاون بينهما.

حيث أكدت الخارجيتين الإسبانية والمغربية على أهمية هذه الزيارة التي ستدوم لأكثر من 24 ساعة، والتي ستليها اجتماعات عمل بكل بلدان المغارب ذات أهمية وأثر إيجابي على كلا البلدين.

وجاءت هذه الزيارة بعد دعوة موجهة من وزير الشؤون الخارجية ناصر بوريطة للدبلوماسي خوسي مانويل ألباريس وذلك لتقوية العلاقات المغربية الإسبانية، وإغناء جداول الأعمال في إطار التعاون الذي يجمع البلدين، في مجموعة من القطاعات، خاصة العلاقات التيجارية.

كما تهدف الزيارة إلى تقوية العلاقات الثقافية حيث سيزور الوزير الإسباني يوم الخميس المعهد الإسباني بالرباط، كما تؤكد الزيارة استمرارية دعم إسبانيا لضحايا زلزال شتنبر.

شاهد أيضاً

إسماعيل تيتاو: صوت شاب من الجنوب الشرقي يحيي التراث الأمازيغي

إسماعيل تيتاو، مغني وقيتاريست من مركز ملعب تنغير الراشيدية، الجنوب الشرقي للمملكة المغربية، من مواليد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *