أخبار عاجلة

ابراهيم امركي يوثق لـ”فن اكوال وشعراء اسايس بواحة تكموت ن يعقوب”

اصدر الكاتب والباحث ابراهيم امركي، عن مكتبة الجامعة للطباعة والنشر ايت ملول بأكادير، الجزء الاول من كتاب “فن اكوال وشعراء اسايس بواحة تكموت ن يعقوب”.

ويتكون هذا الجزء من فصلين، الجزء الاول يتناول فن رقصة اكوال بشكل تفصيلي، بداية بالتسميات التي تطلق عليها محليا، وكذا طرق الاعداد لهذه الرقصة، مراحلها وقواعدها وايقاعاتها.

كما يتناول الجزء الاول من كتاب “فن اكوال وشعراء اسايس بواحة تكموت ن يعقوب”، الدي وضعت تقديمه الكاتبة والشاعرة والرواءية خديجة يكن، الطقوس والاهازيج المرافقة لرقصة اكوال، والتي  تتميز بأزيائها المحلية.كما تم استحضار الالا ت والادوات المستعملة في الرقصة.

واشار الكاتب الى العديد من الجمعيات المحلية المهتمة بهذا الف، وكذا اهم أسماء الفنانين المعروفين باتقانهم لفن اكوال، مع الاشارة إلى الفرق المحلية، واسماء اسوياس على الصعيد المحلي .

اما الفصل الثاني من هدا الكتاب فيتناول انواع الشعر بالواحة بالاضافه الى ملحق للصور.

وأكد ابراهيم امركي أن “هذا المؤلف الجديد سيجعل تكموت ن يعقوب في الريادة على مستوى اقليم طاطا فيما يخص توثيق التراث المحلي”.

ويعلم الكاتب القراء المهتمين بان كتاب “ذاكرة تكموت ن يعقوب بين الأمس واليوم” يوجد بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية.

شاهد أيضاً

منتوجات مغربية تغري الأمريكيين

أطلق المغرب دعاية كبيرة في الولايات المتحدة بدعم من معرض مؤقت، تهدف إلى الترويج للمنتوجات ...

تعليق واحد

  1. سعيد الهلالي

    كتاب ذاكرة تكموت ن يعقوب بين الأمس واليوم والذي كان لي شرف المشاركة في تأليفه إلى جانب الصديق العزيز ابرهيم أمركي مرجع جامع للثرات المادي واللامادي لواحة تكموت ن يعقوب والذي يستحق بالمناسبة شهادة اعتراف وتشجيع من المؤسسات الرسمية الراعية للثقافة الأمازيغية ببلادنا. وهو محاولة جريئة للنبش في الذاكرة المحلية والغوص في ثنايا الماضي سعيا لنفض الغبار عن تاريخ وجغرافيا وثقافة القبيلة. فتحية تقدير وعرفان للداعمين لهذا المنتوج العلمي والذين ساهموا في إخراجه إلى حيز الوجود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *