استقبال متميز للمعتقل السياسي الأمازيغي “أوعضوش” في الحي الجامعي مكناس

13415505_574328206070271_390597575323547703_o

خصصت الحركة الثقافية الأمازيغية موقع مكناس ليلة الجمعة 10 يونيو 2016 استقبالا جماهيريا للمعتقل السياسي الأمازيغي حميد أوعضوش الذي كان مرفوقا بزميله المعتقل السياسي مصطفى أوسايا.

واحتضن الحي الجامعي كما كان معلنا حفل الاستقبال الذي افتتح بحلقية للحركة الثقافية الأمازيغية تلتها كلمة المعتقلين السياسيين الأمازيغيين، ومن ثم فقرات فنية تضمنت أغاني ملتزمة أدتها كلا من فرقة “إيمناين” و”فري لايف”، وعرض مسرحي تحت عنوان “محاكمة صورية”، وبعد أن أعطيت الكلمة لخريجي “ح.ث.أ” والموقع تمت تلاوة بيان الإستقبال.13433132_574328249403600_1581455076389157362_o

وحضرت روح المناضل الأمازيغي الشهيد عمر خالق “إزم”  طوال حفل الاستقبال حيث ردد مناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية شعارات تتعهد بعدم نسيانه والوفاء للقضية التي استشهد من أجلها بداية السنة الجارية في جامعة مراكش.

المعتقل السياسي الأمازيغي المفرج عنه وفق مسطرة “الإفراج المقيد” التي تحد من حريته في التنقل “حميد أوعضوش” تناول في كلمته بشكل عام قضية الإعتقال السياسي مركزا على الطريقة التي تم بها الإفراج عنه، حيث أشار إلى قيام الدرك الملكي مرفوقين بالقائد بالقدوم إلى بيته في أملاكو متسائلين عن مكانه، وذلك فور مغادرته لبلدته متوجها نحو مدينة مكناس على الرغم من إشعاره للسلطات في شخص القائد بعزمه السفر.

وعبر حميد أعضوش عن استعداده للعودة إلى السجن إن اقتضى الحال من أجل قضيته مؤكدا على كون السلطة لا تخيفه إذ أن كل ما تبقى له من المدة الحبسية التي تم الحكم عليه بها هو بضعة أشهر، وبعد أن قضى تسع سنوات في الإعتقال السياسي فهو مستعد للعودة في أي وقت دفاعا عن مبادئه وقناعته.

هذا وجرى تنظيم حفل الإستقبال في جو متميز اتسم بالهدوء التام إذ وضعت منصة وسط الحي الجامعي، وهو الأمر الذي استحضره المعتقل السياسي الأمازيغي مصطفى أوسايا في كلمته التي رد فيها على وزير التعليم العالي الحسن الداودي الذي سبق له وأن لمح في البرلمان المغربي إلى ما أسماه دخول الأمازيغ للحي الجامعي في مكناس أثناء استقبالهم له وهم مسلحين.

وجدد أوسايا تأكيده على براءته وحميد أوعضوش من التهم التي حوكما بسببها والتي اعتبرها ملفقة كما تحدث مطولا عن طريقة الإفراج عنه ونفى أن يكون هو أو حميد أو أي فرد من عائلتيها قد سبق له أن تقدم بطلب “العفو الملكي”.13412160_574328576070234_8956680976145707388_o

هذا وفي صباح اليوم السبت انطلقت من مدينة مكناس قافلة نضالية للمعتقلين السياسيين الأمازيغ مرفوقين بمناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية والحركة الأمازيغية صوب قبر الفنان المناضل محمد أمزيان السعيدي بميدلت، قبل أن تتوجه نحو مدينة “الراشيدية” امتغرن، حيث خصص استقبال مماثل للذي نظم في مدينة مكناس للمعتقل السياسي الأمازيغي حميد أوعضوش من طرف الحركة الثقافية الأمازيغية موقع إمتغرن”. ومن المنتظر بعد ذلك أن تتوجه القافلة نحو بلدة المناضل الأمازيغي حميد أوعضوش “أملاكو” مرورا بمدينة كلميمة.

وأعلنت التنسيقية الوطنية للحركة الثقافية الأمازيغية أن برنامج استقبال المعتقل السياسي الأمازيغي حميد أوعضوش بمسقط رأسه أملاگو سيفتتح ابتداء من الساعة التاسعة ليلا، ويتضمن إلقاء كلمة ومحاضرة من للمعتقلين السياسيين “مصطفى أوساي” و”حميد أوعضوش” ثم أمسية فنية ملتزمة.

أمدال بريس/ said elferouah

رابط الصور:
https://www.facebook.com/media/set/?set=a.574328156070276.1073741887.142093689293727&type=3

5

13416867_574329589403466_2786603684891073952_o

13443206_574329382736820_7679367250582570180_o 13418558_574328932736865_4301478964726935917_o 13417035_574329342736824_7316126928912304965_o 13403772_574328489403576_2061235082558191189_o 13403163_574329132736845_7871894086895495862_o 13403210_574329262736832_1046949784405637857_o

شاهد أيضاً

التجمع العالمي الأمازيغي يراسل غوتيريش اعتراضا على اقتراح تعيين وزير الخارجية الجزائري السابق مبعوثا أمميا إلى ليبيا

اعترض التجمع العالمي الأمازيغي على اقتراح تعيين وزير الخارجية الجزائري السابق صبري بوقادوم مبعوثا أمميا ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.