أخبار عاجلة

اعتقالات وقمع واستمرار انزال الأساتذة المتعاقدين

يستمر الأساتذة المتعاقدون في الإصرار على تمديد إضرابهم واحتجاجاتهم بالرباط ليومي 9 و10 أبريل الجاري، للمطالبة بالإدماج في الوظيفة العمومية وإطلاق سراح الأساتذة المعتقلين.

أعلنت “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” تمديد الإضراب وكذا تمديد الإنزال الوطني بالرباط لليوم الثالث، وأصدرت  في بلاغ قرار مواصلة “للمعركة النضالية الرامية إلى إسقاط مخطط التعاقد وإدماج جميع الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية، ونظرا لاستمرار الدولة في اعتقال 20 أستاذة (ة) بغية تقديمهم للمحاكمة في قادم الأيام”.

ورغم المنع الذي أعلنته السلطات المحلية في الرباط يوم الأحد بخصوص أي تجمهر، نزل الأساتذة المتعاقدون إلى شوارع العاصمة يوم أمس الثلاثاء ويوم الأربعاء، عبر مظاهرة حاشدة، وتدخلت السلطات الأمنية لتفريقهم كما تم اعتقال بعضهم.

وصرحت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين، فإن مصير المعتقلين الذين شاركوا في هذا الحدث لا يزال “مجهولاً”، ونشرت التنسيقية لائحة تحمل أسماء “الأساتذة المعتقلين” وأن عددا من “الأستاذات والأساتذة أصيبوا صباح اليوم السادس من أبريل، بإصابات متفاوتة الخطورة جراء التدخل القمعي والوحشي من طرف أجهزة القمع الطبقي”.

وتأتي هذه الاعتقالات حسب نفس البلاغ في سياق “استمرار الهجمة الشرسة التي تشنها الدولة على معركة التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بهدف تنزيل مخططاتها الطبقية الساعية إلى تصفية مجانية تعليم أبناء الشعب المغربي وبناته وتفكيك الوظيفة العمومية بفرض مخطط التعاقد”.

وأكدت التنسيقية على إصرارها، على “إسقاط مخطط التعاقد والإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية”، وعبرت عن إدانتها “للتدخل القمعي الهمجي في حق الأستاذات والأساتذة، وكذا أشكال الترهيب والمنع التي تعرضوا لها داخل المحطات الطرقية ومحطة القطارات” بالإضافة إلى اعتقالهم ووضعهم رهن الحراسة النظرية.

شاهد أيضاً

دعوة المشاركة في يوم دراسي حول موضوع: “تقديم وقراءة في دواوين شعرية أمازيغية جديدة”

تعتزم شعية الدراسات الأمازيغية بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور، تنظيم يوم دراسي بتاريخ 08 يونيو 2021، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *