الباحث الأكاديمي حسن بنعقية يكرم في يوم دراسي بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور

نظمت شعبة الدراسات الأمازيغية بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور يوما دراسيا بتاريخ: 08 يونيو 2021، احتضنته قاعة الندوات بالمؤسسة في موضوع: “تقديم وقراءة في دواوين شعرية أمازيغية جديـدة“، مع تكريم الأستاذ والمبدع والباحث الأكاديمي حسن بنعقية.

تضمنت الجلسة الافتتاحية لهذا اليوم الدراسي كلمات كل من عميد الكلية السيد علي ازديموسى الذي نوه بموضوع اليوم الدراسي ومحاوره، وما تضمنه من التفاتة معبرة وذات دلالات رمزية راقية من خلال تكريم الأستاذ حسن بنعقية، ومدير مختبر المجتمع، الخطاب، وتكامل المعارف السيد فريد لمريني الوهابي، الذي أشاد في كلمته باليوم الدراسي، والتكريم الذي حضي به الأستاذ حسن بنعقية مشيرا إلى أعماله وأنشطته العلمية الأكاديمية الغنية والكثيفة، مقترحا تنظيم ندوة دولية لمناقشة إنتاجات المحتفى به، الذي اعتبره باحثا أكاديميا بامتياز تجاوز صداه حدود الوطن.

في حين تضمنت كلمة منسق الشعبة واليوم الدراسي الأستاذ اليماني قسوح، الترحيب بالحاضرين، وأسباب اختيار موضوع اليوم الدراسي وأهدافه، والاحتفاء بالباحث والأستاذ حسن بنعقية، الذي يعد وجها من وجوه الابداع الأدبي والبحث العلمي والاكاديمي، أغنى المكتبة الأمازيغية والعالمية بإصدارات رصينة فاقت العشرين إصدارا.

بعد ذلك، تم تقديم سيرة مختصرة عن الأستاذ المحتفى به، والاستماع إلى شهادات الحاضرين من أصدقائه، وعائلته، تضمنت تعداد خصاله الإنسانية، والعلمية، والأكاديمية، والنضالية في سبيل الأمازيغية، قبل الانتقال لمتابعة فيديو تضمن شهادات مختصرة لزملائه وأصدقائه، من داخل المغرب وخارجه، لم تسعفهم الظروف للحضور المباشر في هذا الاحتفاء.

تلى ذلك، قراءة بعض القصائد الشعرية من قبل كل من الشاعر سعيد مساوي، والشاعرة عيشة كوردي، والشاعر علال قيشوح.

قدم بعد ذلك، الأستاذ المحتفى به السيد حسن بنعقية، كلمة شكر فيها المنظمين وعميد الكلية ومدير المختبر، وكل المساهمين في تنظيم هذا العرس العلمي، والملبين دعوة حضور أشغاله، قبل الانتقال إلى تقديم مجموعة من الهدايا باسم شعبة الدراسات الأمازيغية، وأصدقاء الأستاذ وزملائه وعائلته، وطلبة الدكتوراه والماستر، وجمعية “Amusiɣ n usuɣel “.

وفي جلستين علميتين، تدخل مجموعة من السادة الأساتذة الباحثين من الكلية وخارجها، على التوالي: عبد المجيد بنحمادي، حسن بنعقية، جواد الزوبع، حسين فرحاض، عبد المطلب الزيزاوي، سليمان البغدادي، فؤاد أزروال، وليد أولحاجي، قدموا قراءات نقدية وتحليلية في ثلاثة دواوين شعرية أمازيغية صدرت مؤخرا؛ بحضور مبدعيها الشعراء. يتعلق الأمر أولا بديوان: “tifras nneɣ”للشاعرة عيشة كوردي. والثاني بديوان: “Aẓuyyet ” للشاعرة حياة بوترفاس، والثالث بديوان: Adriwen n uzyyet”” للشاعر: حليم المدني خريج الكلية من شعبة الدراسات الأمازيغية.

تابع النشاط من بدايته إلى انتهائه، بشغف مجموعة من المنتسبين للكلية من طلبتها وأساتذتها الباحثين والمهتمين، ومن محيط المؤسسة الثقافي؛ فضلا عن أصدقاء وأعزاء المحتفى به الذي يحضى باحترام وتقدير كبيرين لاعتبارات علمية وأكاديمية وإنسانية ونضالية. مثلما تم تقريب النصوص الإبداعية الشعرية ومبدعيها، إلى الحاضرين والحاضرات، من الطلبة والباحثين والمهتمين.

شارك في هذا اليوم الدراسي مجموعة من الأساتذة والباحثين من مختلف الجامعات المغربية ومؤسسات البحث، فضلا عن حضور بعض الأصدقاء والزملاء الأعزاء للأستاذ حسن بنعقية المحتفى به، من خلال مداخلات وكلمات في حقه وفي منتوجه العلمي الرصين.

وبعد الإعلان عن انتهاء النشاط، تم تجديد الشكر والتقدير لكل المساهمين في تنظيم وإنجاح اليوم الدراسي وحضوره ومتابعته المتميزة والنوعية.

اليماني قسوح

شاهد أيضاً

مواطنون يجدون صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية

وجد عدد من المواطنين والمواطنات صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية العامة، سواء عبر الموقع الالكتروني ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *