البرلمانية لبلق تسائل وزير الثقافة حول حماية التراث الثقافي والتاريخي لدوار إيليغ

وجهت عائشة لبلق رئيسة المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية، سؤالا كتابيا إلى وزير الثقافة والشباب والرياضة؛ عثمان الفردوس حول “الحاجة إلى حماية التراث الرمزي الثقافي والتاريخي لايليغ القديمة” ضمن مشروع تصميم النمو لجماعة سيدي أحمد أوموسى ودوار إيليغ بإقليم تيزنيت.

وقالت لبلق؛ إن المشروع المذكور في شقه المتعلق بدوار إيليغ خلف استياء في صفوف الساكنة المحلية وعموم المهتمين بالشأن الثقافي والتراثي والتاريخي لمنطقة إيليغ القديمة، التي كانت في وقت من الأوقات منارة سياسية وعسكري وتجارية ودينية مرموقة، لا تزال المعالم الأثرية الواقفة شامخة في عين المكان تشهد على مكانتها الرمزية والاعتبارية، ولا يمكن اليوم مسحها بجرة قلم، بغض النظر عن المبررات التي تقدم في هذا الصدد” وفق تعبيرها.

ودعت رئيسة المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية إلى إعادة النظر في مشروع تصميم النمو لجماعة سيدي أحمد أوموسى ودوار إيليغ، بغاية حماية التراث الرمزي الثقافي والتاريخي لايليغ القديمة، وتصنيفه تراثي ثقافية وطنيا، وعدم تعريضه للإنقراض والمحو والتشطيب كما وقع مع الأسف في مواقع تاريخية أخرى”.

هذا، وأكد مولاي عبد المجيد منوبي، رئيس المجلس الجماعي لسيدي أحمد أوموسى، إقليم تيزنيت، أن دوار ايليغ إرث تاريخي وتراثي عريق يحظى بأهمية كبيرة في مخططات المجلس الجماعي، مبرزا أنه “لا يمكن أن نُقر أي إجراء يمكنه المساس بالصبغة التراثية لموقع ايليغ “.

واعتبر منوبي موقف الفعاليات والهيئات من مختلف المشارب الفكرية والثقافية والأكاديمية والسياسية “عبير عن الوعي الجمعي بضرورة الحفاظ على الذاكرة الحية للتازروالتيين خاصة والمغاربة قاطبة”.

وأشار في بلاغ أرسله إلى “العالم الأمازيغي” أن “التخوف المصاحب للكثير من المواقف مشروع بالنظر إلى ما يمثله الموقع من أهمية حضارية لنا جميعا”.

وأوضح المسؤول الجماعي أن “مشروع تصميم النمو لدوار ايليغ تشرف عليه الوكالة الحضارية لتارودانت، ويسعى من خلاله المجلس الى تنظيم التعمير بالدوار وتيسير سبل الحصول على رخص البناء به والحفاظ على الموقع الأثري من الاستيلاء والتمدد العمراني”.

كما أوضح مندوبي أن المجلس يعتزم إبداء رأيه في مشاريع التصاميم المعروضة عليه في دورة استثنائية يوم 7 يوليوز المقبل أخذا بعين الاعتبار كافة التوصيات بضرورة الحفاظ على الصبغة الحضارية لموقع ايليغ الاثري”.

وقال رئيس الجماعة إن “المجلس بكافة أعضائه واعون بقيمة هذا الموقع”.

هذا، ودعت مجموعة من الفعاليات الثقافية والفكرية والحقوقية إلى حماية الموقع الأثري لدوار إيليغ.

شاهد أيضاً

المغرب.. وزارة الصحة تحذر من “انتكاسة وبائية”

نبهت وزارة الصحة إلى خطورة عدم التقيد بالتدابير الوقائية الخاصة بكوفيد – 19. وحذرت الورزاة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *