الجزائر تلغي زيارة خوسيه مانويل الباريس في اللحظة الأخيرة

قررت الجزائر تأجيل زيارة وزير الخارجية الإسباني، خوسيه مانويل ألباريس، للجزائر، إلى أجل لاحق، لأسباب تتعلق بجدول الأعمال، حسبما أفادت به “مصادر دبلوماسية إسبانية” لوسائل إعلام إيبيرية يوم الأحد، وأشارت إلى أنه لم يتم تحديد أي موعد جديد لهذه الزيارة.

خاصة وأن قرار الإلغاء أو التأجيل إلى أجل غير مسمى جاء خلال اللحظات الأخيرة من الزيارة الديبلوماسية، الأمر الذي اعتبرته الصحافة الإسبانية مخالفة لقواعد الديبلوماسية الدولية.

وكانت الدبلوماسية الإسبانية، قد أعلنت يوم الخميس الماضي، عن زيارة لألباريس للجزائر التي كانت من المفروض أن تقام يوم الإثنين، وذلك بدعوة من الحكومة الجزائرية، وبعد تعيين سفير جديد بمدريد خلال أكتوبر الماضي، ثم الإعلان عن انتهاء العقوبات الاقتصادية المفروضة على إسبانيا، في التفاتة لافتة لفتح صفحة جديدة من الديبلوماسية المنفتحة بين البلدين.

لكن إلغاء الرحلة الذي بدى واضحا أنه رد من الجزائر على دعم بيدرو سانشيز لمخطط الحكم الذاتي المغربي في الصحراء، أعاد العلاقات الديبلوماسية إلى ما كانت عليه من توتر.

شاهد أيضاً

حوار مع ذ. كمال أقا باحث بمركز البحث الديداكتيكي والبرامج البيداغوجية

يهدف الدليل إلى تنمية وتقوية قدرات مستعمليه/مستعملاته فيما يتعلق بتدريس اللغة الأمازيغية  س①: في البداية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *