أخبار عاجلة

الجيش التركي يدمر أبراج الاتصالات في عفرين ويقتل ثلاثة أطفال من عائلة واحدة

دمر القصف التركي خلال اليومين الماضيين أبراج الاتصالات في مدينة عفرين التي تشهد ضواحيها معارك طاحنة في وقت فقد ثلاثة أطفال من عائلة واحدة حياتهم جراء قصف تركي على قرية ترندة القريبة من عفرين شمال غرب سوريا.

ويرجح نشطاء ميدانيون أن قصف أبراج الاتصالات يأتي في سياق منع ظهور الآثار التي تخلفها الحرب التركية على عفرين وقاطنيها من المدنيين، في ظل احتواء المدينة على نحو مليون شخص نصفهم من النازحين، عدا أن قطع الاتصالات والاعتداء على البنية التحتية تصنف ضمن جرائم الحرب وفق القوانين الدولية الإنسانية بحسب هؤلاء.

وبعد انقطاع خطوط الاتصالات وفي اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الـ8 من آذار وقعت مجزرة في حي ترندة (جنوب مدينة عفرين) بعد سقوط قذائف تركية على منزل أحد المدنيين ما أدى إلى فقدان ثلاثة أطفال لحياتهم وإصابة الرابع بجراح.

وقال آزاد محمد الرئيس المشترك لمديرية الاتصالات في عفرين إنه: “قبل الحرب التركية على عفرين كانت الاتصالات تسير بشكل جيد جداً سواءً الخلوية أو الأرضية”.

ويضيف أنه: “بعد الحرب تم استهداف أغلب المنشآت التي تخص قوت الناس، والبنية التحتية، ومن ضمنها الاتصالات ومنها 20 مركزاً لشركتي سيريتل وMTN

و 5 مراكز للهاتف الأرضي منها دمر بشكل كامل، ومنها بشكل جزئي، شبكات الانترنت والكابلات الضوئية أيضاً تعرضت لأضرار كبيرة جداً”.

رابط اللقاء: http://cutt.us/VGvmo

كما فقدت الأم بنفش عبد الرحمن أطفالها الثلاثة؛ وهم حسين رفعت إبراهيم ١٣ سنة، وحلا رفعت ابراهيم ١٤ سنة، فرهاد رفعت إبراهيم ١٠ سنوات، نتيجة استهداف منزلهم في قرية ترندة اليوم صباحاً.

وقالت بنفش عبد الرحمن التي فقدت 3 من أطفالها وجرح ابنها الأصغر في قصف تركي على حي ترندة جنوب عفرين: “كنت في المطبخ في منزلي وأطفالي كانوا في الخارج, كنت أحضر لهم طعام الفطور, لم أرى شيئاً لكن سمعت صوت القذيفة وامتلأ المطبخ بالدخان الأسود, خرجت إليهم رأيت طفلي هذا يبكي والآخر قدمه مقطوعة ولم أرى حسين وحلا, ما ذنب أطفالي؟ نحن أناس فقراء دراويش في بيوتنا، ماذا فعلنا بك لتفعل بنا كل هذا؟ هل هؤلاء الأطفال إرهابيون، ما ذنبهم؟ استشهد حسين وحلا وفرهاد إبراهيم 15, 13, 10 سنوات, طفلي هذا جرح من فمه وأنفه اسمه رشيد وعمره ثلاث سنوات”.

رابط اللقاء مع السيدة بنفش عبد الرحمن:

http://cutt.us/UuoR2

رابط يحوي صور لمجزرة ترندة:  http://cutt.us/NenIC

رابط يحوي صورة للطفلة حلا رفعت إبراهيم ١٤ سنة  http://cutt.us/AZS1t

رابط لصورة الطفل فرهاد رفعت إبراهيم ١٠ سنوات:

http://cutt.us/oRT51

رابط لصور الطفل الجريح رشيد إبراهيم 3 سنوات:

http://cutt.us/db1mF

ولاحظ نشطاء حملة (من أجل عفرين) اليوم الخميس ومع تحليق مكثف للطيران الحربي فوق مدينة عفرين تشويشاً جرى على خطوط الاتصالات الخاصة بالصحفيين ووسائل الإعلام والتي تستخدم خدمة دولية، وهو ما قد يمنع من نشر ما يحدث في المدينة.

ويستهدف الطيران الحربي التركي البنى التحتية في عفرين من محطات المياه والمدارس والأماكن الآهلة بالسكان.

وقد ارتكب الجيش التركي منذ ما يقارب الخميس يوماً مجازر عدة بحق المدنيين، فقد قتل أكثر 230 مدنياً لحياتهم وجرح أكثر من 700 شخص أغلبيتهم من الأطفال والنساء طبقاً لنشطاء الحملة.

وفي تصعيد آخر يسعى الجيش التركي والفصائل الموالية له إلى قطع تواصل الأهالي بينهم باستهدافه لشبكات الهواتف الجوالة والكابلات الضوئية لشبكة الهواتف الأرضية وشبكات الانترنت.

ويخشى الأهالي من أن هذا التصعيد يهدف إلى قطع الاتصالات بين عفرين والعالم الخارجي في مساعي لارتكاب المجازر وفق ما نقل النشطاء عن أهالي في المدينة.

والمحطات المدمرة إلى الآن (محطة قرية “خليل”، محطة قرية “بيخجه”، محطة قرية “موسكيه”، محطة قرية “قطمة”). وأدى القصف إلى قطع خدمة شبكة MTN في مدينة عفرين.

كما أن الاستخبارات التركية عملت على إزالة السيرفرات الخاصة بتوفير خدمة الإنترنيت في المنطقة وتعرض من يعمل في هذا المجال داخل الأراضي التركية للتحقيقات والاعتقالات بحسب أصحاب بعض الشركات في الداخل التركي.

في سياق متصل ذكر نشطاء الحملة أن خمسة مدنيين أصيبوا بجروح في ناحية ميدانكي أمس الأربعاء جراء قصف الطيران الحربي على الناحية.

رابط لصور جرحى ميداني لدى وصلوهم عصر أمس إلى مشفى أفرين:

http://cutt.us/KIh7G

وبحسب سيبان جان وهو صحفي وناشط في حملة (من أجل عفرين) فإن منطقة جنديرس شهدت اليوم الخميس قصفاً عشوائياً وكذلك منطقة شرا.

وأضاف “أن الطائرات استهدفت القرى القريبة من مدينة عفرين في وقت لم تتوقف منذ صباح اليوم عشرات الطائرات الحربية والكشف من نوع بيرقدار عن الحركة في أجواء المنطقة تزامناً مع القصف”.

*التقرير اليومي الصادر عن حملة (من أجل عفرين)

شاهد أيضاً

ألمانيا: تركيا توجه إشارات خاطئة للاتحاد الأوروبي بحظر حزب الشعوب الكوردي وانسحاب من اتفاقية مكافحة العنف ضد المرأة

قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، أمس الاثنين، إن تركيا توجه إشارات خاطئة للاتحاد الأوروبي ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *