الحراك الشعبي بميضار في مسيرة احتجاجية للتنديد بسياسة التهميش

قامت لجنة الحراك الشعبي بميضار بوقفة احتجاجية بساحة 19 يناير و ذلك يوم 26 أبريل 2017 على الساعة الخامسة و النصف، حيث رُفعت في الشكل النضالي مجموعة من الشعارات التي تندد بسياسات التهميش و الإقصاء التي طالت بلدية ميضار و المطالبة بمجموعة من الحقوق المشروعة التي تمت الإشارة إليها في التدخلات التي كانت في الوقفة، و قد عرفت الأخيرة مشاركة العديد من الوفود القادمة من مناطق مجاورة التي أبت إلا أن تشارك في هذا الشكل النضالي إلى جانب ساكنة ميضار، حيث توجت الوققة بمسيرة حاشدة جابت أهم شوارع ميضار معبرة عن رفضها للأوضاع المزرية التي تعيشها البلدة و المناطق المجاورة، مؤكدة –أي اللجنة- عزمها الخروج إلى الشارع و اتخاذ أشكال تصعيدية أخرى في حالة عدم الإستجابة لمطالب الساكنة.

و قد عرفت الوقفة تدخل بعض العناصر المشبوهة التي حاولت التشويش على الحراك الذي دعت إليه اللجنة و التي تنبأت له الأخيرة من خلال بلاغ صادر عنها قبيل الشكل النضالي و الذي حذرت فيه عن تسخير البلطجية من أجل التشويش على الحراك حيث حملت كامل المسؤولية للسلطة المحلية و الاقليمية على أي اعتداء يطال الساكنة.

و اعتبر نشطاء من داخل اللجنة أن الشكل النضالي قد وصل إلى الأهداف التي سطرها، كما نددوا بتلك “الممارسات اللامسؤولة التي لن تزيدنا سوى تشبثا بمطالبنا العادلة و المشروعة و إلتفافا حول الجماهير الشعبية” كما عبر بيان تنديدي صادر عن اللجنة.

عن لجنة الإعلام

شاهد أيضاً

تقديم كتاب “المغرب وحرب التحرير الجزائرية: جوانب من الدعم والتضامن المغربي مع الجزائر” لعبد الإله كنكا

تعززت الخزانة التاريخية المغربية مؤخرا، بصدور كتاب “المغرب وحرب التحرير الجزائرية: جوانب من الدعم والتضامن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *