الحركة الثقافية الأمازيغية تخلد السنة الأمازيغية بالجامعات المغربية

تقرير: حميد أيت علي “أفرزيز”

عرفت الأحياء الجامعية والساحات المجاورة للجامعات المغربية، ليلة يوم السبت 12 يناير 2019، تخليدا للسنة الأمازيغية الجديدة 2969، من تنظيم “الحركة الثقافية الأمازيغية” بجميع مواقعها.

✔ موقع أكادير
وصفت “الحركة الثقافية الأمازيغية موقع أكادير” الاحتفال بالسنة الامازيغية، بالوفاء لدماء الشهداء وتجسيدا للإخلاص التام مع الأرض، بإعتبار التقويم الأمازيغي مرتبط دائما بإستقامة إيمازيغن للطبيعة بعيد عن أي جحود، وبه ارتأت “الحركة الثقافية الأمازيغية موقع أكادير”، تأطير شكل نضالي تخليدي للسنة الأمازيغية الجديدة 2969، وكذا الذكرى الثامنة لرحيل مناضل القضية الامازيغية “مبارك اولعربي”، متخللا التخليد اغاني ملتزمة مع توزيع أطباق رمزية من أجود ما أنتجته أرض إيمازيغن على الجموع الطلابية والشعبية، الملثفة على الشكل النضالي، تعبيرا عن أحد أعراف إمازيغن المسمى “تيويزا “.

✔موقع أمكناس
نظمت “MCA amknas” شكلا نضاليا، تخليدا لرأس السنة الأمازيغية، وللذكرى الثامنة لرحيل “نبا” برحاب الحي الجامعي، ولأهمية هذه المحطة التاريخية عند الشعب الأمازيغي، قامت “الحركة الثقافية الأمازيغية موقع أمكناس” بتأطير حلقية فكرية حول رأس السنة الأمازيغية وماله من دلالة تاريخية، وسيميائية لذا الشعب الأمازيغي، ليليها تظاهرة تنديدا بالسياسات الممنهجة التي تمارس على الإنسان الأمازيغي، ليختتم الشكل النضالي بأمسية ملتزمة ووجبة “الكسكس”، كوجبة رمزية في عمقها التاريخي، يؤكد فيه أبناء الشعب مدى تشبتهم بتاريخهم وثقافتهم وحضارتهم في كل بداية لسنة جديدة .

✔”موقع وجدة”
وسط حضور طلابي كثيف، وتخليدا للسنة الأمازيغية الجديدة 2969، من داخل الحي الجامعي، تفاعل الطلاب عبر نقاش تم من خلاله التطرق إلى السياق التاريخي لحدث التقويم الأمازيغي وما يعنيه للشعب الأمازيغي والدلالات السياسية المرتبطة به؛ منددا “موقع وجدة” بالمقاربات القمعية التي يتم نهجها، لإسكات كل صوت حر ينادي بالحرية والكرامة والعدالة الإجتماعية، ليختتم التخليد بمقاطع موسيقية هادفة، وتوزيع مجموعة من الفواكه الجافة ذات دلالات رمزية لدى سكان شمال إفريقيا.

✔موقع أيت ملال
أطرت الحركة الثقافية الأمازيغية بمدينة بني ملال، شكلا نضاليا برحاب الحي الجامعي، تخليدا لرأس السنة الأمازيغية، تخلله مجموعة من الأنشطة، نقاش فكري ــ أغاني ملتزمة ــ مسرحيات ــ وأهازيج أحيدوس.

✔موقع إمتغرن
عرف الحي الجامعي بمدينة الرشيدية، مسرحية تحت عنوان: “تقبل الإختلاف والتعايش في الثقافة الأمازيغية” من تنظيم “لحركة الثقافية الأمازيغية موقع-إمتغرن-” تخليدا للذكرى 8 لرحيل الفنان ورمز القضية الأمازيغية “مبارك أولعربي”، وكذا تخليدا رأس السنة الأمازيغية 2969.

شاهد أيضاً

صباح علاش: اللجن الجهوية ستدعم الحياة المجالية والاجتماعية للساكنة الناطقة بالأمازيغية

حلت الباحثة صباح علاش ضيفة على برنامج الشأن المحلي عبر قناة الثامنة، بمناسبة ذكرى 20 ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *