“الزين إفيض” عنوان العمل الفني الجديد لمجموعة “تارولا” من ملعب إقليم الراشيدية

تأسست مجموعة تارولا الغنائية سنة 2014 من طرف 5 شباب بمركز ملعب إقليم الراشيدية – جهة درعة تافيلالت، يتقدمهم مبارك فلاح : كعازف على القيتار ، عمر كركاوش بدورين : عازف على قيتارة الباص و مغني، عمر هجى كعازف على القيتار صولو ومغني أيضا، الحسين حميدي كمغني صوت و كورال، ثم وليد أيت الحو كضابط إيقاع.

هذه المجموعة سجلت وبقوة حضورها على عدة واجهات وطنيا و جهويا حيث سجلت حضورها على منصة ذكرى رحيل مبارك العربي سنة 2014 بمركز ملعب، كما سجلت حضورها القوي لثلاث مرات في مهرجان إتران دادس ببومالن دادس خلال سنوات 2016 و 2017 و 2019، و مهرجان الورود بقلعة مكونة النسخة 56 سنة 2018، مهرجان الزربية الواوزكيتية بتازناخت سنة 2017، مهرجان الطفل بالراشيدية النسخة 2 و 4، المهرجان الدولي للثمور بأرفود ، مهرجان إكرار بورزازات سنة 2018 ، ثم مهرجان صيف وارزازات سنة 2018، و كما شاركت أيضا في العديد من المسابقات الغنائية بكل من مكناس و الرباط.

وبالاضافة الى كل هذا، تتوفر المجموعة على العديد من الأعمال الفنية التي تقوم بنشرها على قناتها الخاصة في موقع يوتوب وبجودة عالية، و كذا عبر منصات الأغاني بالإنترنت.

جدير بالذكر أن كل هذا النشاط الفني للمجموعة قد مكنها من احتلال مكانة متميزة وسط المجموعات الغنائية في المنطقة، بل ان صداها وصل لكل أنحاء المغرب وتسير حاليا بخطى ثابتة نحو العالمية.

وفِي هذا الصدد نشير لأغنيتها أنبيي و أغنية ماغف ندر ماغف نلولا التي أصبحت ماركة مسجلة بإسمها وبفضلها ذاع صيت المجموعة.

وسعيا منها لتجويد منتوجها وإغنائه ونشره على أوسع نطاق قامت المجموعة بتأسيس جمعية تقافية فنية و موسيقية إضافة لتأسيس استوديو خاص بها و للفرق المحلية قصد تشجيع الانتاج الفني بالمنطقة و شبابها.

مجموعة تارولا قامت بإنتاج فيديو كليب جديد يحمل أغنية بعنوان الزين إفيض، كلمات و ألحان مجموعة تازدمت لفن أحيدوس بملعب. و قد تم تسجيل هذه الأغنية بأستوديو تارولا للإنتاج، تصوير و تعديل الفيديو عمر هجى.

و قد جاءت هذه الاغنية كإحياء و تشجيع لفن احيدوس بأمغى (الجنوب الشرقي) و رفع إيقاعاته الى مستويات وطنية و عالمية.

رابط الفيديو :

شاهد أيضاً

المغرب إسبانيا يوقعان اتفاقيات اقتصادية باعتمادات مالية مهمة

يوقع المغرب وإسبانيا اتفاقيات وبروتوكولات في عدة مجالات، يوم الخميس 2 فبراير 2023، قصد تعزيز ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *