الفنان التشكلي أزوركي من إقليم تنغير يمثل المغرب في معرض “amiArte” بإسبانيا

يمثل الفنان التشكيلي ابراهيم أزوركي، المغرب بمعرض amiArte للفن التشكيلي المنظم من طرف Hika ateneo تحت شعار “قصص تغير المظهر”.

ويمتد هذا المعرض الذي فتح أبوابه من 23 فبراير ببلباو إسبانيا إلى غاية 31 مارس المقبل، ويشهد مشاركة العديد من الفنانين من مختلف دول العالم كالسنغال وكوبا وغامبيا وبيرو ورومانيا والكاميرو وبلاد الباسك.

وابراهيم من مواليد 1998 بمنطقة إكنيون التابعة لإقليم تنغير عاشق للفن التشكيلي منذ صغره فداعب الألوان ليشق طريقه في مجال الفن فأبدع بلوحاته وجدارياته ونحثه التي تحاكي الهوية والثقافة الأمازيغية، تأثر بالعديد من الفنانين المحليين قبل أن يهاجر إلى الديار الإسبانية ليحتك بفنانين من مخلف بقع العالم

شاهد أيضاً

إطلاق برنامج طلبات عروض مشاريع دعم الجمعيات والهيئات الثقافية والنقابات الفنية برسم سنة 2024

أعلنت وزارة الشباب والثقافة والتواصل، قطاع الثقافة، عن إطلاق برنامج طلبات عروض مشاريع دعم الجمعيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *