أخبار عاجلة

المؤسسة الأوروعربية ووزارة التربية والتعليم بمليلية تسعى لنشر الثقافة الأمازيغية

اتفقت المؤسسة الأوروعربية، الكائنة بمدينة غرناطة، ووزارة التربية والتعليم والثقافة والاحتفالات والمساواة في مليلية يوم الجمعة 17 شتنبر على تطوير برنامج أنشطة لتعزيز المعرفة بالثقافة الأمازيغية في إسبانيا وكذلك على الصعيد الدولي.

اتفق السكرتير التنفيذي للمؤسسة، إنماكولادا ماريرو، والمدير العام للعلاقات بين الثقافات في وزارة التربية والتعليم في مليلية، رافائيل روبلز، على بدء التعاون بين المؤسستين في هذا المجال، وخططا لتطوير برنامج يتناول تعليم اللغة الأمازيغية، وتطوير أنشطة للتوعية وتعزيز الهوية الامازيغية، وبرمجة حصص تدريبية وتكوينية للموارد البشرية، وكذلك تصميم الأنشطة الثقافية التي ستمكن من نشر أبعاد التنوع الثقافي وأشكال التعبير الفني.

من المقرر أن تقام المعارض وأوراش العمل والمنتديات السينمائية والمحادثات وعروض الكتب في كل من مليلية وغرناطة وعلى الصعيد الدولي.

ستكون كل هذه الأنشطة جزءًا من الكرسي الدولي للثقافة الأمازيغية الذي تم إنشاؤه عام 2014 ، برعاية مؤسسة الدكتورة ليلى مزيان، كفضاء للتعاون والحوار ونشر العلميات المبتكرة والشعبية ومعرفة الثقافة الأمازيغية.

إنها أداة للدبلوماسية الثقافية غير الحكومية تهدف إلى تعزيز جميع أبعاد هذه الثقافة في أوروبا وشمال إفريقيا ، لتصبح منصة لتبادل الأفكار والممارسات الجيدة وإنشاء شبكات عمل مواضيعية.

شاهد أيضاً

حفل تقديم وتوقيع كتاب “المسرح ورشة مفتوحة”

تنظم جمعية أمزيان بتنسيق مع المندوبية الإقليمية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل – قطاع الثقافة بالناظور، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *