المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية يحتفي باليوم العالمي للمدرس

يستعد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية يوم 05 أكتوبر المقبل، وبمناسبة اليوم العالمي للمدرّس، للإحتفاء بعدد من الأطر التربوية، تقديراً لعطاءاتهم المتميّزة، واعترافاً بالمجهودات التي يبذلونها في مجال إبداع الموارد الرقمية وإرساء وتجويد تدريس اللغة والثقافة الأمازيغيتين في مرحلة التعليم الابتدائي.

وذكر بلاغ للمعهد أن الأحتفاء يأتي في إطار التقليد الذي دأب عليه المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، منذ سنوات، في تكريم الفعاليات التربوية التي ساهمت بقسط وافر في مجال إرساء تدريس اللغة الأمازيغية وثقافتها، والذي اختار له هذه السنة شعار: “بمعية المدرسات والمدرسين يبدأ التحول في التربية”.

ويشار إلى أن  مراسيم الاحتفاء بهذه الفعاليات المبدعة ستُجرى بمقر المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، ابتداء من الساعة الثانية والنصف بعد الزوال.

شاهد أيضاً

مهرجان أسني: نشطاء وباحثون يدعون لتفعيل الأمازيغية في المجال الترابي

دعا نشطاء وباحثون أمازيغيون إلى ضرورة التفعيل الترابي للأمازيغية وجعلها رافدا من روافد التنمية بمختلف ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *