“الهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية” تخلد اليوم العالمي لحرية الصحافة

تخلد الهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية بالمغرب إلى جانب كل الصحفيين والصحفيات اليوم العالمي لحرية الصحافة، معتبرة أن ذلك أن يساهم في توعية المواطنين بشأن “الانتهاكات التي تتعرض لها حرية الصحافة من إخضاع منشوراتها إلى الرقابة وفرض عليها الغرامات تجعلها دائماً عرضة للتعليق أو الإغلاق، في حين يتعرض الصحفيون والمحررون والناشرون لشتى أشكال المضايقات والاعتداءات والاحتجاز”.

وأعربت الهيئة الوطنية في بلاغ لها، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة لعام 2021، عن شكرها لوسائل الإعلام على تقديم الحقائق والتحليلات”، داعية على “مساءلة المسؤولين في جميع القطاعات حول حماية المال العام “.

كما دعت إلى “مواجهة السلطة بالحقيقة في إطار محاربة الفساد”، معربة عن تقديرها، بوجه خاص، لأولئك الذين “يسهمون في تنوير الرأي العام بفضل ما يقدمون من تقارير عن قضايا حماية المال العام ومحاربة الفساد”.

وشدّدت الهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية بالمغرب، على أهمية المعلومات باعتبارها منفعة عامّة، “أي ما كانت فوائده مشتركةً بين الناس، واستكشاف ما يمكن القيام به عند إنتاج المحتوى وتوزيعه وتلقيه من أجل تعزيز الصحافة والارتقاء بالشفافية” .وفق بلاغها.

شاهد أيضاً

حول أمازيغ الأندلس

ينظم الكرسي الدولي للثقافة الأمازيغية ندوة عن بعد حول موضوع “مساهمة الأمازيغ في تاريخ الأندلس” ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *