برمجة 30 فضاء ثقافيا للقرب في مختلف الجهات

أكدت وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة – أنها تعمل على الإحداث التدريجي للبنيات الثقافية الأساسية على مستوى العمالات والأقاليم والجماعات الحضرية والقروية، وذلك استجابة للحاجيات الثقافية للمواطنين.

وأشارت إلى أن ذلك يأتي “سعيا منها إلى تكريس سياسة القرب الثقافي وتوفير البنيات الثقافية الأساسية وتوزيعها بشكل عادل على المجال الترابي بهدف تحقيق العدالة المجالية لاسيما في البرامج الموجهة للعالم القروي”.

وأكدت الوزارة أنها تبرمج سنويا إنجاز بنيات تحتية ثقافية سواء بالعالم شبه الحضري أو القروي، بناء على إستراتيجية ترتكز على إحداث مراكز ثقافية للقرب على مستوى الجماعات القروية، حيث تمت برمجة، برسم السنة الحالية، ثلاثين (30) فضاء ثقافيا للقرب موزعة على جهات المملكة.

وهذا السياق، تقول الوزارة سيتم إنجاز 03 فضاءات ثقافية للقرب بجهة طنجة تطوان الحسيمة، و06 بجهة الشرق، و09 بجهة فاس مكناس، و04 بجهة مراكش آسفي، و02 بجهة الرباط سلا القنيطرة، و02 بجهة الدار البيضاء سطات، و03 بجهة درعة تافيلالت، و 01 بجهة سوس ماسة.

وأشارت وزارة الثقافة إلى أنه تم تجهيز، برسم سنة 2018، ما يقارب 36 مركزا ثقافيا موزعا بين جهات المملكة.

شاهد أيضاً

ابراهيم المزند: الشأن الثقافي يكتسي أهمية قصوى في زمن الأزمة

أكد الباحث والفاعل في المجال الثقافي والفني ابراهيم المزند، أن الشأن الثقافي بشتى أشكاله وتجلياته ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *