بعد سنتين من الإفراج عنه.. السلطات الجزائرية تعود لاعتقال الناشط الأمازيغي كمال الدين

قامت الأجهزة الأمنية الجزائرية صباح اليوم الأحد 31 مارس 2019، على الساعة 11:30 باعتقال الناشط الحقوقي الدكتور كمال الدين فخار في طريقة استفزازية بمحاصرة سيارته بجانب مقر عمله المركز الصحي سالموعيسى وسط مدينة تغردايت (غرداية)، وتم اقتياده إلى مركز الشرطة مع اثنين من أبنائه الصغار (سليم و ياسين)، دون تقديم أي سبب للاعتقال التعسفي وعند حضور أحد أفراد عائلته لمركز الشرطة سلم له أبنائه الصغار القصر وأخبره بدخوله في إضراب عن الطعام احتجاجا على هذا الاعتقال التعسفي دون تقديم الأسباب.

للتذكير فإن الدكتور فخار كمال الدين كان معتقل لأزيد من سنتين 2015-2017 بسبب نشاطه الحقوقي السلمي وكشفه لجرائم السلطات الجزائرية في أحداث غرداية 2013-2015 .

ويطالب نشطاء تغردايت بإلإفراج الفوري واللامشروط عن الدكتور كمال الدين فخار، كما يطالبون من النشطاء والمناضلين والمنظمات الحقوقية الوطنية والدولية الضغط على السلطات الجزائرية لإطلاق سراحه.

إسبانيا/صالح عبونا

شاهد أيضاً

إعطاء الانطلاقة لفعاليات مشروع “نزهتي : الطبيعة والثقافة ” لتثمين التراث اللامادي لمدينة الرباط لاسيما في بعده الأمازيغي

تم يوم أمس الثلاثاء برحاب المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، إعطاء الانطلاقة لفعاليات مشروع “نزهتي : ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *