تأسيس “أكراو من أجل الأمازيغية” داخل “البام”

أعلن مجموعة من أعضاء المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، عقب لقاء أمس الثلاثاء 10 يناير، عن تأسيس إطار يجمع الفعاليات المهتمة بالقضية الأمازيغية داخل المجلس الوطني للخزب “ومنفتح على جميع أعضاء الحزب، تحت اسم ” أڭراو من أجل الأمازيغية بالمجلس الوطني للأصالة والمعاصرة ”

وأكد بيان موقع باسم منسق “أكْراو” رشيد بوهدوز، أن “الحزب يعيش في المرحلة الأخيرة ردة على مستوى التعاطي مع القضية الأمازيغية سواء مع مواقف الحزب سابقا أثناء تواجده بالمعارضة، أو مع مواقف باقي أحزاب التحالف الحكومي، مما انعكس سلبا على ترافع الحزب بمجلسي النواب والمستشارين وكذا أداء وزراء الحزب في التحالف الحكومي بهذا الخصوص”.

وأضاف ذات المصدر “قد تم الاتفاق بالإجماع على تأسيس إطار يجمع الفعاليات المهتمة بالقضية الأمازيغية داخل المجلس الوطني ومنفتح على جميع اعضاء الحزب، تحت اسم ” أڭراو من أجل الأمازيغية بالمجلس الوطني للأصالة والمعاصرة “، للنضال من داخل هياكل الحزب كل من موقعه على إيلاء ورش الأمازيغية المكانة المستحقة والعمل على تسخير إمكانيات وموقع الحزب كونه القوة السياسية الثانية بالبلاد من أجل التعاطي الجاد وتسريع التنزيل والتفعيل للطابع الرسمي للأمازيغية”.

وعبر “أڭراو من أجل الأمازيغية ” شجبه وتنديده “بهذا الصمت المريب للحزب بخصوص تخليد مناسبة “إيض يناير” السنة الأمازيغية وعدم التفاعل الإيجابي مع مطالب الشعب المغربي بإنزال هاته المناسبة المكانة الاعتبارية التي تستحقها باتخاذها عيدا وطنيا ويوم عطلة مؤدى عنها.”

وعرف الاجتماع انتخاب عضو المجلس الوطني رشيد بوهدوز منسقا ل “أڭراو من اجل الأمازيغية بالمجلس الوطني للأصالة والمعاصرة”.

شاهد أيضاً

مهرجان أسني: نشطاء وباحثون يدعون لتفعيل الأمازيغية في المجال الترابي

دعا نشطاء وباحثون أمازيغيون إلى ضرورة التفعيل الترابي للأمازيغية وجعلها رافدا من روافد التنمية بمختلف ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *