تيزي وزو تتوج بأحسن عرض في المهرجان الوطني للمسرح الأمازيغي

توجت التعاونية الثقافية مشاهو إفرحونن من تيزي-وزو سهرة السبت الماضي بباتنة بأحسن عرض مسرحي متكامل في ختام الطبعة الثامنة للمهرجان الثقافي الوطني للمسرح الأمازيغي الذي احتضنه المسرح الجهوي لعاصمة الأوراس من 10  إلى 17 ديسمبر الجاري.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية أن المسرح الجهوي لبجاية حصل على جائزتي أحسن أداء نسائي وتوجت به صورايا حيمود وكذا أحسن سينوغرافيا فيما فاز بأحسن أداء رجالي عز الدين بن عمر من المسرح الجهوي لباتنة وفاز نورالدين آيت سليمان من المسرح الجهوي لتيزي وزو بجائزة أحسن نص.

أما جائزة أحسن إخراج مسرحي فعادت حسب نفس المصدر إلى عثمان عبد الوهاب من جمعية أوال من بلدية بوعنداس من سطيف فيما تحصلت ثيزيري بن يوسف من الجمعية الثقافية ايثران لتقربوست من البويرة على أحسن أداء نسائي ثانوي وحمزة مشمش من الجمعية الثقافية تاغرما آقبو من بجاية على أحسن أداء رجالي ثانوي.

وفاز بجائزة أحسن ابداع موسيقي كمال لخذاري من تعاونية الفضاء الأزرق من باتنة لتتوج الجمعية الثقافية تاغيت ماجزر من إليزي بجائزة لجنة التحكيم.

وتخللت السهرة الختامية التي جرت بقاعة المسرح الجهوي معزوفات موسيقية وأغاني تراثية أصيلة من أداء فرقة نيوزيك من مدينة مروانة (باتنة) بتكريم كل من المخرج علي عيساوي (المحطة الجهوية للتلفزة الوطنية بقسنطينة) الذي ساهم في أرشفة الكثير من الأعمال المسرحية والممثل كمال زرارة من مسرح باتنة الجهوي الذي توج بالعديد من الجوائز.

وقد شاركت في الطبعة الثامنة للمهرجان الثقافي الوطني للمسرح الأمازيغي 3 مسارح جهوية لكل من باتنة وتيزي وزو وبجاية إلى جانب 9 جمعيات وتعاونيات مسرحية من الولايات الثلاث وكذا وأخرى من هران وسطيف إليزي والبويرة وغرداية والجزائر العاصمة.

يذكر أن هذه التظاهرة التي عرفت سهرتها الافتتاحية تكريم عدد من الوجوه المهتمة بالمسرح والثقافة الأمازيغية تخللها ملتقى علمي حول “علاقة المسرح بالهوية” كما تم تنظيم معرضين الأول للكتاب باللغة الأمازيغية والثاني للصناعات التقليدية لولاية تمنراست الذي استقطب عدد كبير من الزوار الذين أبدوا إعجابهم بالحلي التقليدية لمنطقة الأهقار.

أمدال بريس/ واج/ س.ف

 

شاهد أيضاً

“ءاگلِّيدْ ن-ءيجْدِّيگنْ” أو “سلطان الزهور”، عنوان الأغنية الجديدة للفنانة زورا تانيرت

أغنية ءاگلِّيدْ ن-ءيجْدِّيگنْ ⴰⴳⵍⵍⵉⴷ ⵏ ⵉⵊⴷⴷⵉⴳⵏ من كلمات الشاعر المغربي سعيد إد بناصر وألحان الفنان المغربي الراحل عموري مبارك.. ارتأت ...

تعليق واحد

  1. I feel so pleased to see such activities taking place across Algeria to raise awareness about the deep relationship between the North African identity and art, in its different forms! it does not really matter who wins as much as it reflects your cooperation to bring together the voice of Imazighen and give it a national and international standard. My kindest regards to all participants and organisers and people behind the scenes

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *