“جبهة العمل السياسي الأمازيغي” تتحول إلى جمعية قانونية

قررت “جبهة العمل السياسي الأمازيغي”، التحول من “إطار عرفي” إلى تنظيم مدني قانوني؛ بعد أزيد من سنة من الدينامية السياسية و التنظيمية التي أطلقتها.

وعقدت الجبهة اليوم السبت 20 مارس 2021 بالرباط، الجمع العام التنظيمي من أجل الهيكلة القانونية للجبهة، حيث تم تأسيس جمعية تحت إسم ( جبهة العمل الأمازيغي).

وتعمل “الجمعية” حسب بلاغ لها، على “تنزيل الأهداف و المقاصد الكبرى للجبهة كهيئة مدنية، تروم مواصلة العمل بغاية تفعيل برامجها بمختلف سياقاته واهدافه ومجالاته المسطرة لعمل الجبهة مستقبلا”.

وبعد مناقشة مشروع القانون الأساسي و “المصادقة عليه بالإجماع”، حسب ذات البلاغ؛ تم إنتخاب المكتب الوطني من قبل المجلس الفدرالي الذي جاءت تشكيلته على الشكل التالي :

– المنسق الوطني : محيي الدين حجاج
– نوابه :
عبد العزيز دحماني، محمد نحاس، إبراهيم أكيل،سفيان إعزوزن، عزيز حركاتي، العربي مكافح ، الحسين أبلا، رانية قشى، عبد الكريم عبروش.
– أمين المال : مصطفى أموش.
-نائبته : فاطمة الزهراء بنداود.
-الكاتب العام : الحسين أوبليح.
– نائبه : عبد الله مسطاس.
– المستشارون المكلفون بمهام :
توفيق أدركان، أحمد أرحموش، محمد أزوكاغ، محمد شيرو، أحمد المرسي،

شاهد أيضاً

طلبة ماستر الفلسفة والفكر المعاصر في لقاء مع الكاتب “الحسين بنوهاشم” بمدينة الأنوار

تحت إشراف “عزيز قميشو” أستاذ الفلسفة والمنطق- الرباط -، نظم “ماستر الفلسفة والفكر المعاصر” بجامعة ...

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *