حفل توقيع كتابين بالأراضي المنخفضة

في إطار أجرأة برنامجها الثقافي لهذا الموسم، وموازاة مع تخليد السنة الأمازيغية الجديدة 2974، وتحت شعار: “التدوين والتأليف مدخل للحفاظ على الهوية الريفية في ظل العولمة” نظم فريق “أنوال للعمل الثقافي” بدعم من مؤسسة MJG MULTICULTUREEL JONGEREN GELUD، يوم الجمعة 12 يناير 2024، بقاعة الأنشطة الجماعية لجمعية MJG بمدينة دينهاخ الهولندية، حفل تقديم تقديم الكتابين التاليين:

  • “كيف قضت فرنسا على جمهورية الريف” للكاتب والباحث مصطفى أعراب.
  • رواية “متاهات فريد زمانه” للكاتب خالد الملاحظ.

بعد الكلمة التأطيرية للنشاط وسياقاته، والتي تفضل بإلقائها ذ محمود بلحاج باسم اللجنة المنظمة. انطلقت الأمسية الثقافية في شقها الأول على شكل حوار مفتوح بين الدكتور مصطفى أعراب والأستاذ فريد بنقدور، هذا الأخير كان ذكيا في طرح أسئلة مفصلية كمفاتيح لتسهيل الولوج إلى دهاليز هذا المؤلف التاريخي الهام في نسخته العربية التي أشرف الدكتور أعراب على ترجمتها من الفرنسية، حيث أن المؤلف الأصل من توقيع النائب الشيوعي بالبرلمان الفرنسي “بيار سيمار pierre semard 1887-1942”. ويمكن اعتبار الجملة التي أدرجت على غلاف الكتاب جنب العنوان الأصلي “جرائم حرب مسكوت عنها” هي خلاصة تغنينا عن أي تفصيل.

في الشق الثاني من الأمسية استمر الحوار الثقافي بمناقشة رواية “متاهات فريد زمانه” بين الكاتب خالد الملاحظ ومنشط الجلسة الأستاذ محمود بلحاج، حيث تم الوقوف عند دواعي التأليف ومعيقات الطبع والنشر والتوزيع، وكذا لدور “الأدب عموما والرواية على وجه الخصوص” في التأريخ والحفاظ على الهوية في زمن العولمة انسجاما مع شعار النشاط الثقافي.

بعد فسحة استراحة شاي على شرف المدعوين، تم فتح باب النقاش فكان الحضور النوعي المتميز الذي حج إلى اللقاء في مستوى قراءة العملين بمقاربة أدبية وتاريخية متميزة تنم عن وعي فكري راق للجالية المقيمة بديار المهجر في علاقتها بالمنتوج الأدبي للبلد الأصل.

واختتم اللقاء بتوقيع العملين في جو بهيج تخلله التقاط صور للذكرى.

شاهد أيضاً

إسماعيل تيتاو: صوت شاب من الجنوب الشرقي يحيي التراث الأمازيغي

إسماعيل تيتاو، مغني وقيتاريست من مركز ملعب تنغير الراشيدية، الجنوب الشرقي للمملكة المغربية، من مواليد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *