دراسة ميدانية حول خطاب الكراهية بالمغرب

أصدر “المنتدى المتوسطي للشباب” دراسة ميدانية حول خطاب الكراهية بالمغرب.

وتهدف هذه الدراسة التي أشرف عليها كل من عبد اللطيف كداي، سعيد بنيس، محمد طارق، ادريس الغزواني وتنسيق ياسين ايصبويا، إلى الحصول على معطيات ميدانية حول توجهات الشباب (المهاجرين / الإعلاميين / الطلبة) حول خطاب الكراهية، بغية توظيفها في البحث الذي يقوم به المنتدى المتوسطي للشباب بالمغرب بشراكة مع مجلس أوربا ضمن مشروع محاربة التمييز بالمغرب حول موضوع “خطاب الكراهية في المغرب”.

وتسعى هذه الدراسة إلى تقديم بعض الإجابات حول أهم الإشكالات والأسئلة التي يطرحها واقع تنامي خطاب الكراهية بمختلف أبعاده، وذلك من خلال منظورين متمايزين: يتعلق أولهما بحضور خطاب الكراهية في العالم الرقمي، ويتعلق ثانيهما بتمظهرات هذا الخطاب في التفاعلات اليومية.

شاهد أيضاً

وزارة الثقافة تشرع في تفعيل ترسيم الأمازيغية وتعلن عن خلق مناصب مالية متخصصة في الدراسات الأمازيغية

شرعت وزارة الشباب والثقافة والتواصل، قطاع الثقافة، منذ فترة في تنزيل المقتضيات الدستورية المتعلقة بتفعيل ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *