“شباب تامسنا الأمازيغي” يخلد السنة الأمازيغية 2972 بالمهدية

بادر “شباب تامسنا الأمازيغي” إلى تنظيم أمسية فنية متنوعة، مساء الأحد 09 يناير الجاري، بمدينة المهدية، تخليدا للسنة الأمازيغية الجديدة 2972. وشهد الاحتفال حضور مجموعة من النشطاء والفاعلين في الحقل الأمازيغي.

وقال الناشط الأمازيغي، عادل أداسكو، إن “تخليد السنة الأمازيغية هذه الينة كان مختلفا عن بقية السنوات الماضية”، مشيرا في تصريح لموقع “العالم الأمازيغي” إلى أن “التخليد كان ينحصر على الفضاء العام وفي الساحة المقابلة مع البرلمان؛ واليوم اخترنا الفضاء المغلق لتخليد الحدث حرصا منا على احترام برتوكول الوقاية من انتشار فيروس كورونا وتجنبا للتجمهر”. يقول المتحدث.

وأكد أداسكو وهو عضو “شباب تامسنا الأمازيغي” أن “الاحتفال عرف حضور فعاليات أمازيغية …، ونجوم رياضية تنتمي لمنطقة تامسنا (سلا، الرباط، القنيطرة) إلى جانب أعضاء شباب تامسنا وأفراد من عائلتهم”.

وأضاف الناشط الأمازيغي “الحفل عرف تقديم أكلات تقليدية (كسكسو، إلبوبرن، بركوكس، تاكلا) إلى جانب عروض فنية موسيقية (بوزنداك، عمر أماعي، فرقة أحواش .. ) وعروض رياضية من تقديم أيوب كريم”.

وبخصوص مطلب إقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا رسميا  وعطلة مؤدى عنها، قال عضو “شباب تامسنا الأمازيغي”، إننا “كجميع الفعاليات والتنظيمات والهيئات الأمازيغية رفعنا مطلب إقرار رأس السنة الأمازيغية منذ سنوات، وكان أملنا خاصة هذه السنة بعد صعود حزب الأحرار الذي رفع شعار تفعيل الطابع الرسمي واعطاء الأمازيغية ماتستحقه من عناية خلال حملته الانتخابية الأخيرة، لكن على أرض الواقع مازلنا لم نرى شيئا ملموسا”. يورد المتحدث.

وأبرز عادل أداسكو  أن “ملتمس إقرار رأس السنة الأمازيغية في يد الملك والمغاربة ينتظرن تجاوب الملك مع هذا المطلب الشعبي الذي يرسخ ثقافتنا وهويتنا الأمازيغية ويعطي لمغربيتنا قاعدة قوية ويجعلنا متميزين عن بقية الشعوب”. وفق تعبيره.

وشدد المتحدث على أن “شباب تامسنا الأمازيغي سيواصلون الدفاع على هذا المطلب بشتى الوسائل، وكلنا أمل في تحقيقه بعد إجماع المغاربة حوله”. يورد المتحدث.

منتصر إثري

شاهد أيضاً

استمرارية مبادرة “تافسوت ن أوسيرم” و أول مشروع للتدبير الذاتي للنفايات بإزيلف

راسلت جمعية أصدقاء واحة إزيلف كل من رئيس جماعة أفركلى السفلى و رئيس المجلس الإقليمي ...

تعليق واحد

  1. نشكر جزيل الشكر جريدة العالم الأمازيغي على التغطية المتميزة لحفل السنة الأمازيغية 2972 شكرا لطاقم الجريدة شكرا للمناضلة امينة ابن الشيخ .
    أسكاس اماينو إغودان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.