طنجة.. نهاية مأساوية للطفل “التفراوتي” المختفي وعائلة ابن الشيخ أكدورت تُعزي أسرته

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، مساء أمس الجمعة 11 شتنبر الجاري، من فك لغز اختفاء الطفل عدنان بوشوف البالغ من العمر 11 سنة، والمنحدر من أومسنات، أملن، دائرة تافراوت، بعد توقيف شخص يبلغ من العمر 24 سنة، للاشتباه في تورطه في ارتكاب جناية القتل العمد المقرون بهتك عرض قاصر.

وكشف الأبحاث والتحريات المنجزة أن الأمر يتعلق بواقعة اختفاء بخلفية إجرامية، وأسفرت عمليات البحث والتشخيص التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية مدعومة بمصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني عن تحديد هوية المشتبه فيه، الذي يقطن غير بعيد عن مسكن الضحية، قبل أن يتم توقيفه والاهتداء لمكان التخلص من جثة الضحية.

وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى أن المشتبه فيه أقدم على استدراج الضحية إلى شقة يكتريها بنفس الحي السكني، وقام بتعريضه لاعتداء جنسي متبوع بجناية القتل العمد في نفس اليوم وساعة الاستدراج، ثم عمد مباشرة لدفن الجثة بمحيط سكنه بمنطقة مدارية.

وقد تم إيداع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات ارتكاب هذا الفعل الإجرامي الذي كان ضحيته الطفل القاصر، والذي تم إيداع جثته بالمستشفى الجهوي بالمدينة رهن التشريح الطبي.

وعبرت الإعلامية والفاعلة الأمازيغية، أمينة ابن الشيخ، باسم عائلة ابن الشيخ أوكدورت عن تعازيها ومواساتها الحارة لعائلة بوشوف في وفاة ابنهم عدنان “الذي امتدت له أيادي الغدر”.

وقالت ابن الشيخ :” أتقدم باسمي وباسم عائلة أكدورت بأحر التعازي وأصدق المواساة لأسرة بوشوف في فقدان الطفل عدنان، رحمه الله واسكنه الفردوس النعيم و الهم والديه الصبر و السلوان انا لله و انا اليه راجعون”.

شاهد أيضاً

“العصبة الأمازيغية” تطالب أخنوش بإحداث وزارة النهوض بالأمازيغية وترسيم السنة الأمازيغية

طالبت العصبة الامازيغية لحقوق الانسان من رئيس الحكومة المغربية الجديد، عزيز أخنوش “إحداث وزارة خاصة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *