مشروع “أوال” يمهد الطريق للأمازيغية في الفضاء الرقمي

أطلقت Col·lectivaT وEl CIEMEN وCasa Amaziga de Catalunya، منصة رقمية خاصة بالإمازيغية تحمل إسم “Awal أوال”، وهو أحدث مشروع بالتعاون مع  المبادرة العالمية “نحن جزء من التعليم من أجل العدالة العالمية”، وتهدف هذه المنصة الرقمية إلى الحفاظ على اللغة الأمازيغية وتعزيزها في العالم الرقمي من خلال تطوير أدوات مبتكرة تسهل استخدامها ونشرها، كما تسعى إلى توعية المجتمع الأمازيغي بأهمية استعمال وتوظيف المعطيات اللغوية والتقنيات الجديدة للحفاظ على اللغة، ورفع الوعي بآثار الفجوة الرقمية وبناء مجتمع متين وموحد يعمل على ترسيخ حضور الأمازيغ في في العالم الرقمي الذي يعد مستقبل الإنسانية.

ولإدخال اللغة الأمازيغية إلى عالم الإنترنت، يركز المشروع على جمع البيانات المكتوبة والشفوية من المتحدثين بالأمازيغية، أي أجزاء من التسجيلات النصية والصوتية، والتي يتم بعد ذلك تنظيمها واستخدامها لإنشاء تطبيقات وأدوات رقمية مثل توفير الترجمة الآلية، والمساعدين الافتراضيين، ومن خلال موقع أوال awaldigital.org، يمكن للمتعاونين تقديم المساهمات: مثل ترجمة العبارات من وإلى الأمازيغية، أو قراءة العبارات التي تظهر على الشاشة بصوت عالٍ وتسجيلها عن طريق منصة الصوت المشترك. ولتقديم مساهمات، يجب على الراغبين في ذلك  إنشاء حسابهم عبر المنصة الرقمية، بعد التأكد ن هوياتهم. سيتم بعد ذلك تقاسم المساهمات بموجب تراخيص مفتوحة لتعزيز تكنولوجيا اللغة الأمازيغية، سيتم تصنيف موقع المشاركين للتعرف على مناطق المساهمين الأكثر نشاطًا في المجتمع الأمازيغي، المساهمة مفتوحة في وجه كل من يستطيع القراءة والكتابة باللغة الأمازيغية.

سيتم توحيد الجهود للحفاظ على اللغة الأمازيغية وتوسيع المجموعة النصية والصوتية للغة الأمازيغية، أي جمع كمية المواد المكتوبة والشفوية المخزنة في الفضاء الرقمي، وستنظم مسابقة “أوال داتا” يوم السبت 17 فبراير من الساعة 11:00 صباحا إلى الساعة 8:00 مساء في المقر الرئيسي لشركة El Ciemen وسيرحب بالأمازيغ من جميع الأعمار والأجناس والأوساط باختلاف لهجاتهم لإجراء ترجمات وتسجيلات مكثفة، لإضافة اكبر عدد  ممكن من المساهمات في المشروع. وهذه فرصة فريدة لتوحيد الجهود من أجل الحفاظ على التنوع الغني للغة والثقافة الأمازيغية وتعزيزه.

شاهد أيضاً

إسماعيل تيتاو: صوت شاب من الجنوب الشرقي يحيي التراث الأمازيغي

إسماعيل تيتاو، مغني وقيتاريست من مركز ملعب تنغير الراشيدية، الجنوب الشرقي للمملكة المغربية، من مواليد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *