أخبار عاجلة

وضع تمدرس الفتاة بتارودانت يقلق السلطات

تعاني الفتاة القروية بصفة عامة من معيقات تحول دون اتمامها المسار الدراسي المعتاد، باعتبار حق التعليم حق من حقوق الطفل، غير أنه حسب الإحصائيات توجد مناطق بالمغرب أكثر من غيرها تحرم الفتاة من حقها المشروع.

وعلى إثر ذلك وجه قائد قيادة جماعة “والقاضي” التابعة لدائرة إيغرم بإقليم تارودانت إنذارا كتابيا إلى أولياء أمور 24 تلميذة منعن من متابعة دراستهن بالسلكين الإعدادي والثانوي،  يتوزعن على 13 دوارا تابعا لقيادة والقاضي، منعتهن أسرهن من متابعة تعليمهن بالسلكين الإعدادي والثانوي، رغم أنهن كن يحصلن على معدلات جيدة ومتفوقات دراسيا”، ذلك خضوعا لبعض الثقافات الدخيلة، بحسب ما نقله موقع القناة الثانية على الأنترنيت.
وتواصلت السلطات بعد ذلك مع الأسر المعنية شفويا للتراجع عن قرار المنع، لكنهم لم يستجيبوا، قبل أن تمهلهم 48 ساعة من أجل منح موافقة مكتوبة تمكن التلميذات من متابعة دراستهن.
“أكدت السلطات المعنية على أنه في حال لم تستجب الأسر للانذار الكتابي، سيتم اتخاذ الاجراءات القانونية في حقهم من اجمل ضمان حق التلميذات في التعلم”، و”هذه الخطوة اتت اكلها وتم الحصول على الموافقة، حيث ستتسجل التلميذات في الموسم الدراسي المقبل”.

شاهد أيضاً

المؤسسة الأوروعربية ووزارة التربية والتعليم بمليلية تسعى لنشر الثقافة الأمازيغية

اتفقت المؤسسة الأوروعربية، الكائنة بمدينة غرناطة، ووزارة التربية والتعليم والثقافة والاحتفالات والمساواة في مليلية يوم ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *