وفاة أحد رموز الحركة الثقافية الأمازيغية في ليبيا

تمر الأحداث و الذكريات كشريط سينمائي بسرعة في رأسي و خيالي عن الرفيق الذي دفناه اليوم و ينتهي الجسد و تبقى رحلة طويلة من ذكريات خالدة و اعمالك التي ستبقى أبد الدهر في ذاكرة الأجيال و ربما كتب التاريخ ، انت يا صديقي تعرفك كل صخرة و كل الدروب و الكهوف و الساحات و الميادين ، يعرفك نادي الباروني و مهرجان الحرية الذي كنت انت أحد مؤسسيه.

يعرفك ايضاً متحف الباروني و لمساتك فيه في أزمنة الخوف و الرعب و سنوات الجمر ، تعرفك لوحاتك الفنية ذات الطابع السريالي، يعرفك القيثار و البانجو و البندير ، تعرفك أشعارك و كتاباتك التي كنت تصدح بها في وقت كان الكثيرين لا يستطيع حتى التحدث بينه و بين نفسه عن الحق و الحرية ، فكنت انت داخل الحرم الجامعي بطرابلس ترفع صوتك عالياً في زمن المشانق و الممنوع .

تعرفك قرية تموقط و بو زكاري و غاسرو ن ايخافورن وغاسرو زوقغ و شواطئ زوارة و مزارعها، تعرفك جيداً مدينة يفرن و المرحوم نجيب الطعاش و يعرفك الكبير و الاب الروحي للحركة الأمازيغية المرحوم سعيد سيفاو المحروق أتذكره جيداً و هو يقرأ أشعارك الأمازيغية و يصححها و يثني عليك فخوراً بشباب تلك المرحلة ، يعرفك كل الشباب الامازيغي بجامعة طرابلس في تلك الفترة و ذلك الزمان المر والمحفوف بالمخاطر ، يعرفك جيداً القائد مورو الغدامسي في الحركة الكشفية و نشاطك داخلها .

#فلترقد_بسلام يا رفيق الدرب رحمك الله و غفر لك و تعازيا الحارة لزوجتك و أبنائك سيفاو و مورو و تعازينا إلى أشقائه احمد و عمرو و امحمد و كل أبناء الحركة الأمازيغية الليبية في فقداننا لقامة من قامات العمل الأمازيغي و الليبي

يبقي عيسى امحمد من اولئك النشطاء الحقيقيين التى اترث. النشاط الثقافي الأمازيغي على مستوى مناطق الجبل والساحل والصحراء له كتاباته واشعاره وكان عازفا على القيثاره والبندير

• #ملاحظة
• هذه الصور التقطها له و لرسوماته و أدواته بغرفته في السكن الجامعي بجامعة طرابلس

شاهد أيضاً

تقديم و توقيع کتابای الدكتور أمحمد الشقر

سيتم تنظيم حفل تقديم و توقيع کتابای الدكتور أمحمد الشقر، وهما رواية منفي موغادور وGertrude …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *