أخبار عاجلة

“تاوادا” تدعو القبائل الأمازيغية للمشاركة في مسيرة الرباط

دعت حركة “تاوادا ن إيمازيغن” القبائل الأمازيغية بالريف والأطلس بكل سلاسله و الجنوب الشرقي وسوس وتنزروفت وكل جهات ومناطق المغرب إلى المشاركة في المسيرة الوطنية الذي دعت إليها “تاوادا” الأحد القادم بالرباط.

وطالبت “تنسيقية أنفا لحركة تاوادا ن إيمازيغن” في بلاغ لها، توصل به “أمدال بريس” القبائل الأمازيغية بالمشاركة في مسيرة الرباط، وحمل لافتات باسم كل قبيلة وشعار يختصر مطالبها”، على حد قولها، مؤكدة أن “قيمة القبيلة، الحضارية و التاريخية لا يمكن أن تقدر بثمن، باعتبارها تقسيما ترابيا منسجما الأركان و أحد آليات تسيير الشأن المحلي المبني على عنصر المشاركة الديمقراطية الفردية و الجماعية للإنسان الأمازيغي في شمال أفريقيا عبر آلاف السنين” .

وأكدت “تاوادا أنفا” إن القبيلة كانت دائما في الجبهة الأمامية في مقاومة كل الغزوات التي هددت أمن و استقرار الشعب الأمازيغي، كان آخرها الإحتلالين الاسباني و الفرنسي، المتواطئين على نهب ثرواتها مع نظام “المخزن”، الشيء الذي جعلها هدفا استراتيجيا لسياسة الاستعمارين و المخزن معا، باعتمادهم خطة هدم بنيتها من الداخل، في أفق إقبارها، و تعويضها بتقسيمات ترابية جديدة غير منسجمة”.

وأوضحت “تاوادا” أن هذه التقسيمات “اعتمدت الهاجس الأمني كهدف رئيسي، يتم التحكم فيها بأجهزة إدارية قوامها العسكرة و السلطة المتغولة، تسند رئاستها إلى ما بضباط الاحتياط، وهو جهاز استعماري استبدادي مستورد بكل حذافيره من النظام اليعقوبي الفرنسي، منذ أن بسط سيطرته على بلادنا، وهو ما جعل منها إدارات ترابية فاقدة للشرعية التاريخية و التمثيلية الشعبية”. وفق تعبير بلاغ تنسيقية أنفا

يذكر أن حركة “تاوادا” دعت إلى تنظيم مسيرة وطنية صباح يوم الأحد 23 أبريل الجاري بالرباط، تحت شعار:”إمازيغن.. من أجل وقف الحكرة، نهب الثروة والميز ضد الأمازيغ”، وستنطلق المسيرة ابتدءا من الساعة الحادية عشر صباحا من ساحة باب الحد.

أمدال بريس: منتصر إثري

شاهد أيضاً

وزارة التربية الوطنية تعلن عن مستجدات تهم المراقبة المستمرة للموسم الدراسي 2021- 2022

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، عن إصدار ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *