أخبار عاجلة

ملتقى حول واقع وآفاق السينما الأمازيغية ينظم بماست

نظم نادي أسنفلول بماست الدورة الثانية لملتقى الأيام السينمائية الأمازيغية يومي السبت والأحد 15 و16 فبراير، التي تضمنت عدة أنشطة سينمائية، وعرفت  ثانوية المسيرة الخضراء ودار الشباب بماست التي تم اختيارها كفضاءات لإحتضان الملتقى السينمائي، إقبالا كبيرا، شمل كل الأنشطة المبرمجة، من ورشات تكوينية لفائدة الشباب المبدع في كتابة السيناريو والتمثيل، إضافة لورشة الإخراج السينمائي التي قام بتأطيرها المخرج والمناضل الأمازيغي يوبا أوبركا، وهي الورشة التي عرفت حضور أكثر من خمسين شابة وشاب من المهتمين بالمجال السينمائي.

كما نظمت في ذات الملتقى ندوة حول “واقع وآفاق السينما الأمازيغية”، أطرها كل من المخرج السينمائي يوبا أوبركا، والصحفي يوسف أوتزكيت، وعرفت الندوة عدد كبير من المداخلات تناولت الحلول الممكنة لمشاكل الفيلم الأمازيغي، وطرق محاربة التهميش والحكرة التي تتعامل بهما المؤسسات المسؤولة مع السينما الأمازيغية، وعرف الملتقى كذلك عرض عدد من الأفلام السينمائية القصيرة  ومناقشتها، بحضور المخرجين من أجل انفتاح الشباب على هذا الصنف من الفن السينمائي، باعتباره أساس ووسيلة مهمة لنشر الثقافة السينمائية و نشر الوعي.

وخلال الأمسية الختامية للملتقى كان لساكنة وشباب ماست، لقاء مفتوح مع نجوم السينما الأمازيغية، وضمنهم الممثل والسيناريست الحسين باردواز، والمبدع عبد اللطيف عاطيف، والنجم أحمد نصيح، والسيناريست عبد الله المناني، والمخرج يوبا أبركا، حيث قدموا للجمهور نبذة عن مسيرتهم الفنية، كما عرف ذات الحفل كذلك حضور عدد من المبدعين الأمازيغ، كالمخرجين عبد العزيز أوسايح، وأحمد بادوج، إضافة لوجوه فنية بارزة كالحاج إدر، وبيزكارن، وأمينة السوسي، وآخرون.

وفي إطار الاعتراف والتقدير، اختار نادي أسنفلول تكريم وجهين سينمائيين بصمو بعطائهم الفني والسينمائي، الساحة الوطنية، ويتعلق الأمر بالممثلة المقتدرة الزاهية الزاهيري، والمخرج يوبا أوبركا، تقديرا لمجهوداتهم في سبيل تطوير السينما والفن بجهة سوس ماسة وبالمغرب.

شاهد أيضاً

أخنوش: “صندوق الأمازيغية” سيبدأ بـ200 مليون درهم ليصل إلى مليار درهم سنة 2025

أوضح رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، أن تمويل صندوق خاص بتفعيل الطابع الرسمي ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *