خطير: اعتداء على طالبة لحديثها بالأمازيغية وعلى طالب بسبب حروف تيفيناغ في جامعة فاس

أصدر مجموعة من الطلبة بجامعة فاس سايس بيانا يستنكرون فيه الإعتداءات التي يتعرض لها مجموعة من زملائهم الذين يدرسون التخصصات الأمازيغية من قبل مكون يساري داخل الجامعة يتبنى العنف، وجاء في بيان الطلبة الذي نددوا بالإعتداءات واحتجوا على العنف ما يلي:

نص البيان:

استمرارا للأشكال الإرهابية التي يتعرض لها طلبة شعبة الدراسات الأمازيغية وماستر اللسانيات والأدب الأمازيغيين داخل الساحة الجامعية فاس-سايس، ومن طرف الطلبة المحسوبين على فصيل النهج الديمقراطي القاعدي ورقة 86.

فبعد الفتاة التي تلقت مجموعة من الضربات على مستوى جسدها وتهديدها بإخلاء الحي الجماعي والكلية بشكل نهائي، وذلك لاستعملها اللغة الأمازيغية داخل الحي الجامعي إناث، فبالأمس أيضا تعرض أحد طلبة الماستر اللسانيات والأدب الامازيغيين، على يد بعض الطلبة المحسوبين على نفس الفصيل، إلى مجموعة من الاستفزازات والمضيقات ظلما وعدوانا، لا لشئ سوى أنه يرتدي قميص يحمل حروف تيفيناغ.

ونظرا لاستفحال هاته التجاوزات بحيث أصبحت تتخذ أشكالا خطيرة والإعتداءات المتكررة بشكل يومي على طلبة بالسلاح الأبيض، التي تنعكس سلبا على مستوى تحصيلهم العلمي داخل الجامعات.

فإننا مجموعة من طلبة داخل كلية الأدب والعلوم الإنسانية نشجب ونستنكر مثل هذه التصرفات اللامسؤولة ذات الأشكال الإرهابية، البعيدة كل البعد عن أعراف اتحاد طلبة المغرب، التي يتعرض لها بشكل يومي الطلبة داخل الحرم الجامعي والفضاءات الجامعية، من طرف الطلبة المحسوبين على فصيل النهج الديمقراطي القاعدي ورقة 86.

و بهذا حررنا هذا البيان لنعلن رفضنا المطلق لأشكال العنف داخل الساحة الجامعية وطلبا للإنصاف والتدخل من أجل الحد من هذه التصرفات اللامسؤولة التي يتعرض لها الطلبة داخل الأسوار والساحات الجامعية.

معا من أجل جامعة تساهم في تنمية بشرية واقتصادية واجتماعية وثقافية

شاهد أيضاً

مباراة الحسنية بقُمصان مكتوبة بـ”تيفيناغ” تأتي تخليدا للذكرى العاشرة للاعتراف بالأمازيغية

أكد مصدر من داخل فريق حسنية أكادير، أن مبادرة “تمزيغ” قمصان الفريق السوسي، تأتي في ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *