التجمع العالمي الأمازيغي بفرنسا يراسل سفير المغرب حول تفعيل الأمازيغية

راسل السيد بناصر عزاوي مندوب منظمة التجمع العالمي الأمازيغي بفرنسا سفير المغرب بباريس، لمطالبته بتفعيل ترسيم الأمازيغية عبر اتخاذ مجموعة من التدابير والإجراءات وهذا أهم ما جاء في رسالة مندوب المنظمة العالمية الأمازيغية.

سيادة سفير المملكة المغربية بفرنسا

بعد الاعتراف الدستوري بالأمازيغية كلغة رسمية في الدستور عام 2011، يجب بذل الجهود وبدء الحوار لتنفيذ وتفعيل هذا الاعتراف، وكما تعلمون، تقر المادة 5 من الدستور المغربي اللغة الأمازيغية كلغة رسمية والثقافة الأمازيغية ” تراث جميع المغاربة دون استثناء “.

ونحن ندعوكم و نطلب منكم، السيد السفير، ما يلي:

– اتخاذ التدابير اللازمة لتأكيد الطابع الرسمي للغة الأمازيغية كما هو الأمر بالنسبة للعربية والفرنسية في السفارات المغربية بفرنسا، بدءا من إعطاء رؤية حقيقية على جميع المستويات للإدارات، بما في ذلك الكتابة بحرف تيفيناغ.

– تمكين استخدام الأمازيغية في المحافل الدبلوماسية الخاصة بك، فإنه ليس من الطبيعي أن لغتنا الرسمية، الأمازيغية، لا يمكن أن يكون لها الحق في استخدامها في البعثات الدبلوماسية المغربية.

– كتابة جميع الوثائق الرسمية المغربية جواز السفر، وبطاقة الهوية، و دفتر العائلة، وغيرها، بالأمازيغية وبحرفها تيفيناغ.

– اتخاذ التدابير اللازمة لضمان تعليم اللغة الأمازيغية بحرفها تيفيناغ، للمواطنين المغاربة، وتجنيد ما يكفي من المدرسين لتغطية جميع مناطق فرنسا، حيث يوجد عدد كبير من المغاربة.

– وضع حد لحظر الأسماء الأمازيغية.

شاهد أيضاً

وزير الثقافة يُغرد بـ”تيفينياغ”

نشر وزير الثقافة والشباب والرياضة، عثمان الفردوس، سلسلة من الدراسات الأنثروبولوجية التي تهدف إلى توثيق ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *