نشطاء أمازيغ يهاجمون مساندي بشار الأسد بالرباط

“لسنا عرب وموتو مع بشار أنتم تعبدون القومية” بمثل هذه العبارة هاجم مجموعة من النشطاء الأمازيغ في عيد الشغل بالرباط عددا من الأشخاص يحملون صور بشار وأعلامه ويرددون شعارات مساندة له، وتوجهت إحدى مساندات بشار لأحد الرافضين للتضامن معه قائلة “لا أنا امازيغية ولا نعبد بشار وسوريا ليس فيها العرب وحدهم”، قبل أن يتواصل الجدال بين الطرفين، “ليناضلوا في المغرب وعلى المغرب ” هكذا علق أحد المنددين بأنصار بشار قبل أن يرد عليه أحدهم “عاش الملك وعاش بشار الأسد  نريد استعادة سوريا” فرد الناشط الأمازيغي بدوره  “هل تساوي بين الملك وبشار إذهب لسوريا”.

وانتهت فصول المواجهة بين النشطاء الأمازيغ ومساندي نظام الأسد بتدخل مسؤول في الشرطة قائلا “هذا عيد العمال” وطلب من الجميع الإنصراف، ليتفرق الطرفان عقب ذلك، كما يظهر ذلك فيديوا لموقع هسبريس على الرابط التالي:

http://www.youtube.com/watch?v=h8i_rDzfXak

شاهد أيضاً

مواطنون يجدون صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية

وجد عدد من المواطنين والمواطنات صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية العامة، سواء عبر الموقع الالكتروني ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *