مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة بوالماس.. اعتصام، إضراب عن الطعام وقمع

بعد أن دخلت مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة في إعتصام أمام المجلس الجماعي لوالماس منذ منتصف الأسبوع الماضي، احتجاجا على ما شاب عمليات التوظيف بالجماعة من شبوهات، وعقب تطور الإعتصام إلى إضراب عن الطعام وتعرض عدد من المضربين للإغماء ليتقلوا إلى المستشفى الإقليمي بمدينة الخميسات.

 تعرضت مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة المضربين عن الطعام بالمستشفى الإقليمي بالخميسات يوم أمس لإستفزازات من طرف السلطات المغربية وإدارة المستشفى، أمام ممثلي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع الخميسات، وقد تسبب التدخل في حق المضربين في إغماءات وإصابات طالت جميع المضربين بدون استثناء وكذا بعض الحقوقيين.

وأتت هذه الأحداث بعد رفض الأطر المعطلة الأمازيغية رفع إضرابهم عن الطعام وتشبتهم بمطالبهم الديمقراطية والعادلة والمشروعة حسب بيان لهم، والمتمثلة في فتح تحقيق من أجل محاسبة المسؤولين عن ما وصفوها بالمسرحية التي أبدعتها جماعة والماس بمباركة السلطة المحلية من أجل تشغيل المقربين منهم، وكذا ذوي النفوذ، وبناء على كل ما حدث عبرت مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة بوالماس عن تنديدهابالتدخل الهمجي في حق مناضليها المضربين عن الطعام بالمستشفى الإقليمي بالخميسات.وأدانت التدخل في حق مناضلي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع الخميسات، كما نددت الأطر الأمازيغية بما وصفته بالتعامل المخزني الممنهج من طرف المخزن في الملفات الاجتماعية التي لا تقبل الاسترزاق السياسي أو مخزنة المؤسسات.

وأكدتمجموعة إيمازيغن للأطر المعطلةفي بيانها تشبثها بالاستمرار في معركتها النضالية داخل المستشفى الإقليمي وأمام المجلس الجماعي بوالماس إلى غاية انتزاع مطالب الأطر الأمازيغية العادلة والمشروعة (الوظيفة العمومية، فتح تحقيق في مسرحية ما يسمى بالعرضيين لدى المجلس الجماعي). إلى جانب رد الاعتبار لمناضلي المجموعة المضربين عن الطعام.

كما أكدت مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلةعن تشبثها بالنضال إلى جانب الجماهير الشعبية الأمازيغية إلى غاية تحقيق (الكرامة،العدالة، الحرية).

وختمت مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة بوالماس بيانها بعبارة “نحن الامازيغ لا نستسلم قد ننتصر أو نموت”.

وفي تصريح لإيطو علالي عضوة مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة لموقع أمادال بريس أكدت على أنه بموازاة إضرابهم عن الطعام بالمستشفى الإقليمي لمدينة الخميسات منذ أمس واليوم، نظم أهالي وعائلات المعطلين اعتصاما أمام المجلس الجماعي لوالماس، كما من المنتظر أن يتم تنظيم إحتجاج أمام عمالة الهميسات يوم غد الأربعاء في العاشرة صباحا، وأكدت ذات المتحدثة على أن حالة أعضاء مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة وعائلاتهم سيئة للغاية كما وصفت الأوضاع بالمزرية جدا، معبرة عن أسفها لتجاهل مختلف المنابر الإعلامية والإطارات الحقوقية والجمعوية لمأساة أمازيغ والماس، كما أشارت إلى أن مجموعة إيمازيغن للأطر المعطلة ستواصل خطواتها النضالية من أجل حقوق الأطر الأمازيغية العادلة والمشروعة، ووجهت الدعوة لكل الإطارات لمساندتها، مؤكدة على انخراط عدد من المهمشين إلى جانب المعطلين في أشكالهم الإحتجاجية، والذين يتواجد بعضهم في حالة سيئة للغاية خاصة بعد الإضراب عن الطعام ومختلف الإستفزازات التي تعرضوا لها كحالة شخص يتجاوز عمره خمسين سنة.

هذا وسننشر في أمادال بريس أية تطورات لاحقا بالإضافة لتقرير شامل عن أمازيغ والماس واحتجاجاتهم من أجل حقوقهم، من أجل تسليط المزيد من الضوء على إحدى مناطق الأمازيغ التي يطالها التهميش والإقصاء على الرغم من تواجدها قريبا من عاصمة المغرب.

شاهد أيضاً

انطلاق أشغال الدورة الخامسة لبرنامج تعزيز قدرات القضاة في مجال حقوق الإنسان

انطقت اليوم الاثنين 14 يونيو، بالرباط، أشغال الدورة الخامسة لبرنامج تعزيز قدرات القضاة في مجال ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *