المركب السوسيو-تربوي بأزغنغان موضوع بحث أكاديمي لطلبة جامعة VIC ببرشلونة

 

في إطار التعاون والتبادل الثقافي بين جامعةvic  ببرشلونة والمركب السوسيو تربوي لتابع لبلدية أزغنغان، وبشراكة مع جمعية شباب أزغنغان للإبداع الفني والتربية المستدامة، وانسجاما مع الملف الوصفي لشعبة التربية الإجتماعية والتنشيط السوسيو ثقافي المتمثلة في إجراء التداريب الميدانية وإعداد التصور العام لبحث التخرج إلى جانب تقرير مفصل عن أهم نشاطات المؤسسة والبرامج المقترحة مع الإدارة، قام وفد من طلبة الجامعة بإجراء عدد من التداريب في مختلف المؤسسات التعليمية والمراكز الإجتماعية ودار المرأة بإقليم الناظور. 

إلى جانب المركب السوسيو تربوي بأزغنغان الذي عرف دينامية استثنائية طيلة الفترة الممتدة من 22 يناير إلى غاية  22 مارس 2015 بمشاركة طاقم تربوي وإداري بالمركب السوسيو تربوي، والذي انخرط فيه أزيد من 250 مستفيد موزعة حسب الفئات التالية: الطفولة (قاعة العروض) : 120 مستفيد، اليافعين والشباب (فضاء الشباب): 60 مستفيد، النساء (مركز التربية والتكوين ): 70 مستفيدة.

وتُوج هذا البرنامج التدريبي الذي يهدف إلى تبادل التجارب والخبرات خاصة في مجال التنشيط الثقافي والإجتماعي والتربية الصغرى والخاصة؛ بحفل تكريم للمتدربين وعموم المستفيدين والذي تم فيه عرض شريط فيديو يلخص شهرين من العمل المتواصل للأنشطة  بفضاء المركب السوسيو تربوي في قالب إبداعي متميز، بحضور كل من عميد كلية علوم التربية والترجمة والعلوم الإنسانية –جامعة  vicالمركزية بـكطلانيا، ومدير المركب السوسيو تربوي إلى جانب مدير دار الشباب وقيم المكتبة الوسائطية.

هذا النشاط الذي يأتي بالموازاة مع جملة من الأنشطة القارة والإشعاعية التي يعرفها محيط المركب السوسيو تربوي منذ بداية الموسم 2014/2015.

بحيث يشهد فضاء المكتبة الوسائطية حركية متنامية وإقبال لافت ( 2700 منخرط من مختلف المناطق المجاورة لبلدية أزغنغان ) يستفيدون من خدمات المكتبة وأنشطتها التربوية المتمثلة في حصص التوجيه والتوعية والدعم النفسي والدراسي من خلال فريق عمل منسجم ومتناغم مع وضوح الرؤية والأهداف التربوية. ما يجعل من هذا الفضاء وجهة لكل التلاميذ التواق للعلم/ الشغوف بالمعرفة.

كما تعتبر دار الشباب مؤسسسة ذات خدمات ووظائف تربوية، ثقافية،اجتماعية ورياضية …، تساعد على تكوين الطفل/ الشاب وإدماجهم في المجتمع والاِرتقاء بمستوى تطلعاته، وأساليب تفكيره واهتماماته بما يجري حوله من أحداث ومدى قدرته على مسايرة المستجدات والمتغيرات التي تواجهه وكيفية التفاعل الإيجابي معها وتنمية الفكر النقدي والإبداعي.

ويعرف فضاء دار الشباب وقاعة العروض التابعة للمركب السوسيو تربوي تزايدا مستمرا، إن على مستوى عدد المنخرطين والوافدين على المؤسسة أو التزايد الكمي والنوعي للأنشطة، بحيث يبلغ عدد المنخرطين 300 منخرط يتوافدون على المؤسسة بشكل منتظم وفق البرنامج العام للمؤسسة، إلى جانب 12398 مستفيد خلال سنة 2014 شملت جميع الفئات العمرية موزعة على أنشطة الشباب والأطفال والأندية ومحو الأمية وورشات التكوين الموضوعاتية والتوعوية، وأنشطة إشعاعية خاصة بالجمعيات إضافة إلى ندوات ولقاءات ثقافية وحملات طبية تحسيسية. ويضم المركب السوسيو تربوي مركزا للترويض الطبي يستهدف 40 مستفيدا.

ولم تستثن أنشطة المركب تكوين وتأطير الفتاة وإدماجها في المحيط السوسيو-اقتصادي والاجتماعي، حيث تستفيد أزيد من 200 فتاة من الأنشطة التكوينية في مختلف أنواع الخياطة والطرز موزعة على أربعة أقسام: قسم الخياطة التقليدية، قسم الخياطة العصرية والفصالة، قسم الطرز الرباطي وقسم البورشمان. كما يضم الفضاء روضا للأطفال.

هذا، كما نلمس من كل مكونات المركب السوسيو-تربوي بعملها الجاد والمتكامل في إرساء لبنات التنمية المواطِنة في هذه المدينة. كما يسعى المركب في خطته الاستراتيجية القريبة – البعيدة المدى إلى تأسيس نموذجٍ /متميزٍ/ منفتحٍ على المحيط ومنسجمٍ مع متطلبات الساكنة.

         

شاهد أيضاً

وزير الثقافة يُغرد بـ”تيفينياغ”

نشر وزير الثقافة والشباب والرياضة، عثمان الفردوس، سلسلة من الدراسات الأنثروبولوجية التي تهدف إلى توثيق ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *