“الاعتراف الرسمي برأس السنة الأمازيغية: بين المطالبة الشعبية والنكوص الحكومي” محور ندوة رقمية ل”أزافوروم”

تنظم جمعية “أزافوروم” ندوة عن بعد تحت عنوان “الاعتراف الرسمي برأس السنة الأمازيغية: بين المطالبة الشعبية والنكوص الحكومي”، وذلك يوم الثلاثاء 12 يناير 2021، احتفالا برأس السنة الأمازيغية 2971.

ووضعت الجمعية كأرضية للنقاش ” سنة 2971/2021 سنة إعلان التعبئة لحسم المطالبة الشعبية بإقرار رأس السنة الأمازيغية يوم عيد وطني وعطلة مؤدى عنها”.

واعتبرت الجمعية أن “الاحتفال برأس السنة الأمازيغية ممارسة متجذرة في تربة شمال إفريقيا عموما وفي بلادنا على وجه الخصوص”، مضيفة أن “المغاربة دأبوا على ذلك منذ عصور سواء الناطقين بالأمازيغية أو العربية”.

وأكدت الجمعية من خلال منشور الإعلان عن الندوة أن “هذا الاحتفال يعتبر تكريما للأرض وخيراتها الزراعية وإيذانا بحلول سنة جديدة يتمناها الجميع أن تكون مزدهرة” مشيرة إلى أن الاحتفال برأس السنة الأمازيغية أصبح مرتبطا بالمطالب الثقافية والحقوقية الأمازيغية، وأنه يذكر بالعمق الإفريقي والمغاربي والانتماء الوسطي.

وأضافت جمعية “أزافوروم” أن ترسيم رأس السنة الأمازيغية ” أصبح اليوم موضوع إجماع وطني”.

وجدير بالذكر أنه احتراما للإجراءات الإحترازية والظرفية الوبائية التي يمر منها العالم، ستقام هذه الندوة عن بعد وستبث مباشرة عبر منصة التواصل الاجتماعي “فايسبوك” وذلك على الساعة الثامنة مساءا من يوم الثلاثاء المقبل.

دنيا أزداد

شاهد أيضاً

صدور العدد الجديد 248 من جريدة العالم الامازيغي

صدر العددالجديد 248 من جريدة العالم الأمازيغي، والذي تناول في ملف هذا العدد موضوع الانتخابات ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *