لأول مرة، فيلم أمازيغي ضمن الأفلام المختارة لجائزة مهرجان “كان” العالمي للسينما

وفق بلاغ صادر عن مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش تم انتقاء أربعة أفلام حظيت بدعم “ورشات الأطلس” ضمن التشكيلة المختارة في مهرجان “كان” السينمائي برسم السنة الجارية، وأشاد “الحضور الوازن للسينما المغربية في (كان) هذه السنة، معتبرة الأن الأمر يتعلق ب”حدث تاريخي غير مسبوق حيث يشارك المغرب للمرة الأولى بثلاثة أفلام”، ولأول مرة، فيلم أمازيغي سيكون ضمن الأفلام المختارة لجائزة مهرجان “كان” العالمي للسينما، ويتعلق الأمر بفيلم المخرج القبايلي ميلود ايت ليوطنا، “اخام ارغا مقار نسحمو”.

وأوضح المصدر ذاته حسب ما أوردت الوكالة الرسمية للأنباء تم انتقاء فيلمين مغربيين في قسم “نظرة ما”، وفيلم أردني في قسم “أسبوع النقد”، وفيلم مغربي في قسم “أسبوعَي المخرجين”، مبرزا أن هذه الاختيارات ترسخ دور “ورشات الأطلس”، برنامج الصناعة السينمائية وتطوير المواهب للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش المُحدَث عام 2018، كحاضنة للمشاريع السينمائية ومنصة مهنية محورية في المنطقة.

وقد قُدِّم فيلم “أم الأكاذيب” لأسماء المدير في “ورشات الأطلس” مرتين، حيث حاز على جائزة الأطلس للتطوير سنة 2019، وجائزة الأطلس لمرحلة ما بعد الإنتاج عام 2021. فيما أحرز فيلم “القطعان”، لكمال الأزرق، على جائزة آرتيكينو الدولية في دورة 2019. وسيتم تقديم الفيلمين في قسم “نظرة ما” في مايو المقبل

كما تم إختيار فيلم أمجد الرشيد “إن شاء الله ولد”، الحائز على جائزة الأطلس لمرحلة ما بعد الإنتاج عام 2022، في قسم “أسبوع النقد”، ليصبح أول فيلم أردني يشارك في مهرجان “كان” باختلاف أقسامه.

وسيتم عرض فيلم “الصحراء” لفوزي بنسعيدي، والذي سبق تقديمه في قسم “عروض الأطلس للأفلام” في نونبر الفارط بمراكش، في قسم “أسبوعي المخرجين”.

وحسب البلاغ، فإن هذه التشكيلة المختارة تسلط الضوء على مهمة الدعم التي تقوم بها ورشات الأطلس، كما تبرز حيوية السينما المغربية التي لم يسبق أن شاركت بثلاثة أفلام في نفس السنة في مهرجان “كان”.

وأشار إلى أنه قد تم تعزيز هذا الزخم بانتقاء عدة أفلام مغربية مؤخرا في مهرجانات ذائعة الصيت، مثل فيلم “بيننا” لصوفيا العلوي الحائز على جائزة مهرجان صاندانس في يناير الماضي؛ وفيلم “ملكات” لياسمين بنكيران، وفيلم “الملعونون لا يبكون” لفيصل بوليفة المختارين في مهرجان البندقية الأخير؛ وفيلم “شظايا السماء” لعدنان بركة الذي قدم عرضه العالمي الأول في مهرجان لوكارنو السنة الماضية، وكلها أفلام استفادت كلها من دعم ورشات الأطلس.

وخلص البلاغ إلى أنه من خلال برنامج “ورشات الأطلس”، يساند المهرجان الدولي للفيلم بمراكش بزوغ جيل جديد من السينمائيين المغاربة والعرب والأفارقة، وذلك بإحداث فضاء للتبادل بين المهنيين الدوليين والمواهب الجهوية، مذكرا بأنه في ظرف خمس دورات، ساندت “ورشات الأطلس” 111 مشروعا وفيلما، من بينها 48 مشروعا وفيلما مغربيا.

وستنعقد الدورة السادسة لورشات الأطلس من 27 إلى 30 نونبر المقبل، على هامش الدورة العشرين للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، المقرر برمجتها بين 24 نونبر و 2 دجنبر 2023.

شاهد أيضاً

أسرة المقاومة وجيش التحرير تخلد الذكرى 103 لمعركة أنوال

خلدت أسرة المقاومة وجيش التحرير وساكنة إقليم الدريوش الذكرى السنوية لمعركة أنوال الخالدة صباح اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *