ألمانيا تتضامن مع معتقلي حراك الريف ودعوات لمسيرة شعبية بمدريد

قررت لجنة الحراك الريفي بمدينة دوسلدورف الألمانية تنظيم وقفة احتجاجية أمام مفوضية الأمم المتحدة بمدينة بون الألمانية، وذلك يوم السبت 01 يوليوز 2017، من أجل التنديد بسياسات المخزن المغربي المنتهجة في حق الشعب الريفي السلمي المسالم.

وذكر بلاغ للجنة أن الوقفة التي ستنظم بتنسيق مع لجنة فرانكفورت لدعم الحراك الشعبي بالريف، تأتي كرد “مباشر على الأحداث الدامية المستمرة التي تشهدها رقعة الريف الطاهرة”، مؤكدا عزم  المهاجرين المغاربة بألمانيا على المضي “قدما في الأشكال النضالية السلمية”.

وأضاف البلاغ أن مدينة دوسلدورف ستشهد “يوم الأحد الموافق ل 9 يوليوز 2017، مسيرة الأسير من أجل إطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين وتحقيق الملف المطلبي لساكنة الريف، المسطر من طرف نشطاء الحراك الشعبي، والمصادق عليه بساحة كارابونيطا”.

ودعت “لجنة الحراك الشعبي الريفي بدوسلدورف كافة “الغيورات والغيورين على أرض الريف الطاهرة إلى الحج بكثافة لمدينتي بون ودوسلدورف في التاريخين المحددين سابقا، لإنجاح الشكلين النضاليين قصد تدويل قضية الريف على المستوى الألماني، للضغط على النظام المغربي من أجل الإستجابة لصوت ساكنة الريف الأبية”.

ومن جانب آخر دعت لجنة مدريد لدعم الحراك الشعبي بالريف إلى الالتفاف حول المسيرة الشعبية المزمع تنظيمها يوم الأحد 02 يوليوز 2017 على الساعة 17.00 انطلاقا من محطة “اتوتشا”، مروراً عبر مجلس النواب و انتهاء بساحة “صول”. وذلك من أجل التعبير عن الرفض التام لسياسة الانتقام الجماعي من الريفيين في الداخل والخارج. ومن أجل إطلاق كافة المعتقلين، وفضح تعسف المخزن، والشطط في استعمال السلطة.

أمضال بريس/ كمال الوسطاني

شاهد أيضاً

فعاليات من الحركة الأمازيغية تهنئ أخنوش

هنأت فعاليات أمازيغية، عزيز اخنوش بمناسبة تكليفه لتشكيل الحكومة الجديدة وبتصدر حزب التجمع الوطني للأحرار ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *