أولحلو في الذكرى الخامسة لتخليد روح الشهيد “نبا”

1357579328

على طول المسار الحافل للفنان والمناضل والشهيد “نبا” -مبارك أولعربي- في مجال الموسيقى والفن والرسم، وتأثره الكبير بمجموعة من الفنانين الأمازيغ والعالميين، واختيار إيقاع غيثارته الذهبية، وكلماتها وألحانها، وفق تصور فلسفي فني، نابع من إيمانه العميق، الواضح من قولته المشهورة :”نحن نؤثر ونتأثر هذه هي الموسيقى وهذه هي الحياة، نحن ننتقد حتى دواتنا، نحاول أن نغني الحقيقة كيفما كان الثمن الذي سندفعه.” التي تحسد روح التواصل والتبادل والتأثر، ما يفسر الانفتاح على الموسيقى العالمية عامة والأمازيغية خاصة.

في الذكرى الخامسة لرحيل الفنان الشاب الذي رحل عن مبكرا –نبا- التي أقيمت في امتغرن “الراشيدية” هذه السنة، يومه 30-01-2016، كلقاء ثقافي وفني تأبيني لروح الشهيد، ووقوفا على ما قدمه للقضية الأمازيغية كـإنسان أولا، وما استطاع أن يوصل به هموم الشعب الأمازيغي مدافعا بغيثارته عن القضية الأمازيغية.

كان حضور الفنان الامازيغي من القبايل “ألحلو” إلى إمتغرن للمشاركة في إحياء الذكرى الخامسة، مناسبة تاريخية لكون ذلك حلما قد تحقق لـ “نبا” – مبارك أولعربي- رغم غيابه جسدا لا روحا. أن يغني مع الفنان القبايلي “أولحلو” أغنية تجمع النسق الموسيقي لـمجموعة صاغرو مع “أولحلو”، بحكم أن الجميع يقول أن النمط أو الطريقة التي إختارتها مجموعة صاغرو في غنائها مأخوذة من “النمط الغنائي لأولحلو”، ليجتمعا في أغنية واحدة تحمل تاريخ انتفاضة، لمجموعة صاغرو :” Sg Imggun Ar Msemrir, Sg Tazarin ar Tinghir, Ughighuc ira ad Idder” ثم أغنية اولحلو “Pouvoir Assassine” والتي تفاعل معها الجميع بما تعبر عن واقع مرير وأليق لمجتمع منسي ومقهور ومهضوم الحقوق.

عن تيفسا بريس

شاهد أيضاً

وزارة الثقافة تشرع في تفعيل ترسيم الأمازيغية وتعلن عن خلق مناصب مالية متخصصة في الدراسات الأمازيغية

شرعت وزارة الشباب والثقافة والتواصل، قطاع الثقافة، منذ فترة في تنزيل المقتضيات الدستورية المتعلقة بتفعيل ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *