البارزاني.. ما حصل في “كركوك” كان بسبب قرار انفرادي لجهة سياسية كوردية

قال رئيس إقليم كورديستان، مسعود البارزاني  إن ما حصل في كركوك بعد الإستولاء عليها من طرف القوات العراقية والحشد الشعبي، “كان نتيجة لقرار انفرادي اتخذه بعض الأفراد التابعين لجهة سياسية داخلية في كوردستان، وانتهت نتيجة هذا القرار بانسحاب قوات البيشمركة بهذا الشكل والطريقة التي رآها الجميع”، مشيرا إلى أن “نتيجة لهذا الانسحاب تحول خط التماس الذي تم الاتفاق عليه قبل عملية تحرير الموصل في 2016/10/17 بين بغداد وأربيل إلى أساس للتفاهم حول كيفية نشر القوات العراقية والقوات في إقليم كوردستان”.

وأوضح البارازني في رسالة وجهها إلى شعب كوردستان والرأي العام العراقي والعالمي، أن “شعب كوردستان أبدا أن يكون مبادرا للقتال وكانت مطالبه دوما على ضوء الحل السلمي وكانت خطوات هذا الشعب أيضا في هذا الإطار”، مضيفا ” لم نرد الحرب يوما لكنها فرضت علينا ولم نبادر إلا للحلول السلمية في سبيل بقائنا ووصولنا لأهدافنا، وكانت أهدافنا الأساسية دوما حقوق شعب كوردستان وأمنه وأمانه.”

وأضاف الرئيس الكوردي، “على مر التاريخ ، كان شعب كوردستان دوما تحت تأثير التهديد والظلم وسلب حقوقه، ودافع شعب كوردستان وطيلة هذا التاريخ عن هويته، وتعرض للإبادة الجماعية وكان أخرها الهجمة الوحشية لإرهابيي داعش ضد كوردستان .”

وأكد البارازني على ضرورة “الحفاظ على وحدة الصف وصمود شعب كوردستان والقوى السياسية”، مطالبا “المؤسسات الإعلامية أن تتصرف وبشكل عام من منطلق الشعور بالمسؤولية القومية والوطنية في التعامل مع الوضع الحساس لإقليم كوردستان والعراق”، مردفا بالقول: ” نطمئن شعب كوردستان ونؤكد لهم، أننا سنبذل كل جهدنا وسنفعل كل ما هو ضروري من اجل الحفاظ على مكتسباتنا وحماية الأمن والاستقرار لشعب كوردستان.”

واسترسل البارزاني في رسالته بالقول:”شعب كوردستان العظيم، يا أيتها الجماهير المخلصة، يا متطوعي البيشمركة الأبطال، بيشمركتنا الشجعان، يا ذوي شهداءنا الأبرار، ضحى أولادكم بدمائهم في سبيل حرية كوردستان، واليوم أيضا نضحي بدمائنا ودماء أبنائنا في هذا السبيل، وان الصوت الصارخ والمدوي الذي أطلقتموه لاستقلال كوردستان وأوصلتموه لشعوب العالم ودولها، لن تهدر في يوم من الأيام ولن نضحي بها “، مضيفا أن “شعب كوردستان سيصل إلى مبتغاه وإرادته ومطالبه المباركة بهمة وشجاعة عاجلا أم آجلا، وعلينا اليوم أن نؤكد على ثقتنا بقوة شعبنا ووحدة صفه، اليوم هو يوم الثقة بوحدة الصف .” على حد قوله

أمدال بريس: منتصر إثري

شاهد أيضاً

ألمانيا: تركيا توجه إشارات خاطئة للاتحاد الأوروبي بحظر حزب الشعوب الكوردي وانسحاب من اتفاقية مكافحة العنف ضد المرأة

قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، أمس الاثنين، إن تركيا توجه إشارات خاطئة للاتحاد الأوروبي ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *