الجزائر.. إطلاق الطبعة الأولى لمسابقة توسيع استخدام اللغة الأمازيغية وترقيتها بتيزي وزو

أعلن المجلس الشعبي الولائي بتيزي وزو أمس، عن تبني مشروع تنظيم الطبعة الأولى لمسابقة توسيع استخدام اللغة الأمازيغية في الإدارات العمومية والجماعات المحلية، بهدف ترقية الأمازيغية ومد جسور بين التاريخ والثقافة والهوية الوطنية في أوساط المجتمع عموما.

وأفاد بيان المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو، بأن المسابقة التي وضعت تحت شعار «اجتماعية الأمازيغية»، تنظم لأول مرة من طرف المجلس وتشرف عليها لجنة الثقافة بالتنسيق مع خلية «الأمازيغية» التابعة للهيئة ذاتها، حيث إن القانون الداخلي لتنظيم هذه المنافسة الموجهة حصريا للمجالس الشعبية لبلديات الولاية، ما زال قيد الإعداد في الوقت الراهن من طرف اللجنة المشرفة التي ستقوم بإخطار الجماعات المحلية بفحواه مباشرة بعد الانتهاء من عملية إعداده.

وفي هذا الصدد، صرح رئيس المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو بالنيابة فرحات سعدود لـ»المحور اليومي»› الذي أورد الخبر، بأن مسابقة توسيع استعمال اللغة الأمازيغية في الحياة اليومية للفرد، غاية مؤسسة تكمن في تشجيع ترقية اللغة الأمازيغية بأبعادها الثلاثة، سواء كانت لغوية أو ثقافية أو متعلق بقضية الهوية الوطنية.

و أضاف المتحدث أن المبادرة تعتبر تكملة لنظيراتها التي أطلقها المجلس سابقا وحتى قبل ترسيم اللغة الأمازيغية، وتتمثل في تعميم الأمازيغية داخل المجلس، مع فرضها كشرط أساسي ضمن مسابقة أنظف قرية التي ينظمها المجلس تخليدا لروح رئيسه السابق المغتال رابح عيسات، عن طريق إدراج شرط تدوين لوحات الترشيد والتوجيه وتحديد معالم القرية باللغة الأمازيغية.

وفي الشأن المتعلق بموعد الشروع في الخرجات الميدانية إلى البلديات المشاركة ضمن المسابقة، فسيكون يوم الاحتفال باليوم العالمي لحرف تيفيناغ الأمازيغي المصادف لتاريخ 19 نوفمبر من كل سنة، حيث إن اللجنة المشرفة ستتولى عملية تنظيم خرجات ميدانية إلى بلديات كل دائرة. وسيتم في ختام هذه المسابقة انتقاء وتكريم ومنح جوائز لأربع بلديات في حفل رسمي سينظم من طرف المجلس الشعبي الولائي في 12 جانفي 2021 بمناسبة إحياء رأس السنة الأمازيغية يناير.

وفي موضوع آخر، أبرز رئيس المجلس الشعبي الولائي فرحات سعدود، أنه أشرف صبيحة أمس رفقة وفد مشكل من عدة أعضاء من بينهم رئيس بلدية تيزي وزو، على اختيار الموقع الذي سيحتضن النصب التذكاري المخلد للملك الأمازيغي الذي قاد مصر، شاشناق، حيث سيكون وسط عاصمة جرجرة، تنفيذا للوعد الذي قدمه المجلس في 2019، وهو المعلم الذي سينجز بميزانية مالية تقدر بـ500 مليون سنتيم، وسيرفع الستار عنه يوم 12 يناير المقبل بمناسبة إحياء ذكرى “يناير”.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة تلتزم بدعم جهود الشعب الليبي لإعادة توحيد بلاده وسلطاتها ومؤسساتها

أكد يان كوبيش رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا التزام البعثة القوي بدعم جهود ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *