الحركة الأمازيغية بوسط الريف تخلد السنة الأمازيغية وتدعو لمقاطعة العمل والدراسة يوم 13 يناير

mouvأصدرت الحركة الأمازيغية بوسط الريف بلاغا توصلت به “العالم الأمازيغي” تنهي فيه إلى عموم الجماهير الشعبية عزمها تخليد رأس السنة الأمازيغية 2966 تحت شعار “جميعا من أجل إقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية”، وذلك -حسب البلاغ- إيمانا منها أن الإقرار والاعتراف بتاريخ الشعب الأمازيغي وأعياده في “الأجندة المؤسساتية مدخل أساسي لأي مصالحة مع الأمازيغية المهمشة بقرار سياسي مخزني”.

وورد في البيان أن اللجنة التنفيذية للحركة تهيب بعموم الجماهير الالتفاف حول أشكالها النضالية المسطرة لتخليد هذا الحدث في كل من كاسيطا وبوعلما وأزلاف وميضار وبن طيب وأيت سعيد وتمسمان التي تنظمها المجالس المحلية للحركة الأمازيغية بوسط الريف.

وفي ختام البلاغ دعت الحركة الامازيغية بوسط الريف مناضليها وعموم الجماهير والغيورين على القضية الأمازيغية للعمل على إنجاح هذه المحطات النضالية والالتفاف على مجالسها المحلية والإطارات المنظوية تحتها.

هذا وعلمت العالم الأمازيغي أن الحركة الأمازيغية بوسط الريف تعتزم توزيع منشورات تعريفية بالسنة الأمازيغية، وتدعوا من خلالها إلى مقاطعة العمل والدراسة يوم 13 يناير الذي يصادف رأس السنة الأمازيغية، كخطوة تصعيدية من أجل الإقرار برأس السنة عيدا وطنيا وعطلة رسمية.

كمال الوسطاني

شاهد أيضاً

مواطنون يجدون صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية

وجد عدد من المواطنين والمواطنات صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية العامة، سواء عبر الموقع الالكتروني ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *