أخبار عاجلة

الحركة التلاميذية تخلد الذكرى 53 للشهيد مولاي موحند بثانوية المولى إسماعيل

nadwa (3)بعد تخليدها لذكرى استشهاد زعيم المقاومة المسلحة مولاي موحند والذي تكلل في شكل نضالي داخل الموقع، إرتأت الجموع التلاميذية بمعية نشطاء الحركة التلاميذية تأطير ندوة فكرية تنويرية إشعاعية من أجل التعريف أكثر بمسيرة هذا البطل التي تعرضت للطمس والتزوير من طرف التاريخ الرسمي.

في إطار هذه الندوة التي نحن بصدد الحديث عنها، تناولت ثلاث مراحل من سيرة صاحب المشروع التحرري على مستوى شمال افريقيا باعتباره صاحب مشروع تحرري فكري وسياسي وإنساني.

تناول صاحب المداخلة الأولى السيرة الذاتية للزعيم، مذكرا بمراحل تكوينه العلمي والفكري، وكذا مرحلة اشتغاله بمليلية ومزوالته لمهنة التدريس والقضاء، بالإضافة إلى الطريقة التي وحد بها أبناء الريف تحت مبدأ وحيد وهو الوقوف في وجه ضد الاستعمار، أما صاحب المداخلة الثانية فقد تطرق وبشكل تفصيلي إلى مرحلة انطلاق الحرب التحريرية من سنة 1921 إلى 1926، والوقوف عند أبرز محطاتها (ادهار أبران، اغريبن، معركة أنوال ،…)، وكذلك مرحلة تأسيس كيان جمهورية الريف، بمؤسساته الحديثة والمتطورة، ووصولا الى مرحلة الاستسلام الشخصي بقبيلة صنهاجة للاستعمار الفرنسي بدل الاسباني.

أما المتدخل الثالث والأخير فقد بين للحاضرين استمرار مولاي موحند على درب المقاومة رغم نفيه خارج وطنه مرتين، بلارنيون، وإنزاله بالقاهرة في مصر، ومساهمته في تأسيس جيش التحرير. لتبقى هذه الشخصية التاريخية وفية لمبادئها إلى آخر يوم من حياته، ومنها موقفه من معاهدة إكس ليبان، وكذا موقفه من دستور 1962 الممنوح حسب تعبيره.

وفي الختام ناشد منظمو الندوة الجماهير التلاميذية لمزيد من النضال السلمي والعقلاني لتحصين المكاسب المادية والمعنوية، وعدم الإجهاز عليها للرقي بنضالات الحركة التلاميذية.

nadwa (2)

nadwa (1)

شاهد أيضاً

وزارة الثقافة تطلق دراسات لتوثيق عناصر من التراث الوطني غير المادي

أطلقت وزارة الثقافة والشباب والرياضة سلسلة من الدراسات الأنثروبولوجية التي تهدف إلى توثيق حوالي أربعين ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *