أخبار عاجلة

الحركة الشعبية وجبهة العمل السياسي يواصلان تفعيل بنود اتفاقهما

عقد حزب الحركة الشعبية وجبهة العمل السياسي الأمازيغي لقاءا ثانيا، يوم  السبت الماضي، بالمقر المركزي للحزب، تفعيلا لبنود الاتفاق الذي وقعه الطرفين، شهر دجنبر الماضي.

وذكر بلاغ أصدره فرع الجبهة بأكادير، أن “هذا اللقاء جاء قصد تقريب وجهات النظر في ما يتعلق بالمشاركة السياسية لمناضلي الجبهة بأكادير، تماشيا مع الاتفاق الوطني الذي تم توقيعه بين الطرفين، و البحث عن سبل تثبيته ميدانيا بما يخدم القضية الأمازيغية وتطلعات ساكنة مدينة أگادير ونواحيها”.

وكانت جبهة العمل السياسي الأمازيغي، قد أعلنت شهر دجنبر الماضي، الانخراط في العمل الحزبي من بوابة حزب الحركة الشعبية، وذلك عقب توقيع بلاغ مشترك، بينها وبين حزب السنبلة.

وأشاد الطرفان بـ “هذه المبادرة النوعية والخلاقة التي تفتح المجال لانخراط فعاليات الحركة الأمازيغية ومختلف فعاليات المجتمع المدني في العمل الحزبي كمدخل استراتيجي لتعزيز خيار النضال داخل المؤسسات”.

وأعلنت الحركة والجبهة، “التزامهما بتنزيل مخرجات الحوار على المستوى المركزي والجهات والأقاليم المقرر انخراطها السياسي داخل هياكل حزب الحركة الشعبية وفق أحكام ومقتضيات النظامين الأساسي والداخلي للحزب”.

وأكد الطرفان أنهما “سيتتبعان عن طريق لجنة مشتركة لأجرأة خلاصات ومخرجات هذا التعاقد السياسي”.

وجدير بالذكر أن “هذا اللقاء الذي حضره محمد أوزين ومحمد مبديع، يأتي بعد اللقاء الأولي الذي جمع ممثلي جبهة العمل السياسي الأمازيغي بأكادير مع أعضاء المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية يوم 22 يناير الجاري”، وفق ما أورده البلاغ.

دنيا أزداد

شاهد أيضاً

سابقة.. حسنية أكادير تلعب بقُمصان تحمل أسماء اللاعبين باللغة الأمازيغية

في سابقة هي الأولى من نوعها؛ يواجه فريق حسنية أكادير لكرة القدم، في هذه الأثناء ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *