الحكومة الإسبانية تتهرب من توضيح عدد ملفات طالبي اللجوء

غطى موقع “الفارو سوتا” حدث مساءلة صدرت عن نائب بيلدو جون إيناريتو للبرلمان الإسباني يوم 18 أكتوبر، حول القيود المفروضة على طالبي اللجوء من قبل السلطات الإسبانية؟، حيث أجابت الحكومة الإسبانية؛ “تُفرض على طالبي اللجوء نفس القيود المفروضة على المواطنين الإسبان”.

كما أورد المصدر نفسه أن النائب سأل السلطة التنفيذية حول عدد طلبات اللجوء بعد حكم المحكمة العليا، ولم يتوصل من الحكومة الإسبانية على أي جواب حول السؤال الثاني، وعلق على الأمر قائلا: “تؤكد الحكومة أن طالبي اللجوء لديهم نفس حقوق مواطني سبتة ومليلية، وتفرض عليهم نفس القيود المطبقة بسبب الوباء، بينما تركت السلطة التنفيذية مسألة تحديد العدد دون رد واكتفت بالرد على الشق الأول من السؤال”.

وذكر نفس المصدر بخصوص الشق الثاني من السؤال الذي طرحه النائب الباسكي والمتعلق بعدد طلبات اللجوء؛ “أن الحكومة الإسبانية اكتفت في ردها بإحالة النائب على بوابة الانترنيت لوزارة الداخلية ومكتب طلبات اللجوء للاطلاع على الإحصائيات، والذي في الواقع لا يحتوي على أي بيانات إحصائية تجيب على السؤال المطروح”.

وأضاف المصدر ذاته؛ “أن البيانات التي وردت في البوابة المذكورة والمتعلقة بطلبات اللجوء تهم ملفات سنة 2019، بينما النائب الباسكي خص بالسؤال طلبات اللجوء التي تم رفعها للمحكمة العليا خلال شهر يوليو 2020”.

نادية بودرة

شاهد أيضاً

المغرب.. وزارة الصحة تحذر من “انتكاسة وبائية”

نبهت وزارة الصحة إلى خطورة عدم التقيد بالتدابير الوقائية الخاصة بكوفيد – 19. وحذرت الورزاة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *