“الماك” تُخلد “الربيع الأمازيغي” بالاحتجاج على النظام الجزائري في باريس وأمريكا

دعت الحركة من أجل استقلال القبائل، والمعروفة اختصارا بـ”الماك”، إلى تنظيم مسيرة احتجاجية يوم الأحد 16 أبريل القادم، بالعاصمة الفرنسية باريس، من أجل “حرية منطقة القبايل”، تزامنا والذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي لعام 1980، 1981 والربيع الأسود لعام 2001.

وأبرزت أن أحداث الربيع الأمازيغي شكلت تاريخ القبايل الحديثة ورسمت أسسها من تاريخها الطويل في المقاومة والرفض المستمر للانحناء بغض النظر عن المعتدي وبغض النظر عن الثمن الواجب دفعه”.

وأكدت “الماك” أن إحياء ذكرى هذا العام سيحمل بصمة خاصة مشيرة إلى أن ” القبايل لا تزال صامدة وتناضل سلمياً من أجل حقها في تقرير المصير وترفض التنازل للنظام العسكري الجزائري الذي وصفته بـ “أحد أكثر الأنظمة الدكتاتورية العنيفة والهمجية”.

وقالت إن القبايل مُصرة بصوت عالٍ وواضح على حقها المشروع في تقرير المصير والعيش كدولة حرة ومستقلة، بعد أن كسرت العقيدة التي تصنفها كـ”منطقة”، داعية إلى الاحتجاج من أجل القبايل ومن أجل حريتها يوم 16 أبريل في أوروبا (باريس)، في أمريكا (مونتريال وواشنطن ونيويورك وفيلادلفيا وشيكاغو وسان فرانسيسكو) وكذلك في 20 أبريل في منطقة القبائل (تيزي- Wezzu و Tuvirett و Vgayet).

منتصر إثـري

شاهد أيضاً

أسرة المقاومة وجيش التحرير تخلد الذكرى 103 لمعركة أنوال

خلدت أسرة المقاومة وجيش التحرير وساكنة إقليم الدريوش الذكرى السنوية لمعركة أنوال الخالدة صباح اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *