المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا يخلد اليوم العالمي للغة الأم بترسيم العلم الأمازيغي وتقوية حضور الأمازيغية

12143281_1687597821527523_8691062743968187004_n

أعلن المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا في خطوة تاريخية  أنه وانسجاما مع توصيات منظمة اليونسكو بخصوص اليوم العالمي للغة الأم لسنة 2016، وتركيزها على أهمية استخدام اللغة الأم في العملية التعليمية.

وفي إطار تفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، اتخذ المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا عدة قرارات، من بينها أن تكون لافتات المدارس ومكاتب التعليم بالمناطق التابعة للمجلس مكتوبة باللغة الأمازيغية والعربية، مع إمكانية إضافة لغات أخر. وأن يكون الطابور الصباحي وكافة النشاط المدرسي باللغة الأمازيغية.

كما رسم المجلس العلم الأمازيغي إذ قرر أن الراية الأمازيغية تعتبر جزءا من الهوية الليبية يتم رفعها جنبا إلى جنب مع العلم الوطني الليبي في جميع المدارس ومكاتب التعليم بالمناطق الأمازيغية.

وختم المجلس قراراته بإعطاء الضوء الأخضر للعمل بها وتنفيذها بدءا من تاريخ صدورها مع إلغاء كل حكم يخالفها.

يشار إلى أن المجلس الأعلى لأمازيغ يعتبر هيئة تمثلية وطنية للأمازيغ تم اختيار أعضائها في انتخابات حرة أجريت في كل المدن والمناطق الأمازيغية بليبيا بما في ذلك العاصمة طرابلس، وإلى جانب المجلس تتواجد المجالس المحلية والبلدية للمدن والمناطق الأمازيغية وهي التي تتولى تسيير كل الشؤون الداخلية في مناطق نفوذها، وقد بدأت منذ ما بعد ثورة السابع عشر من فبراير عملية إدماج الأمازيغية في التعليم والإعلام وباقي المجالات.

أمدال بريس/ ساعيد الفرواح

شاهد أيضاً

التجمع العالمي الأمازيغي يدعم أمازيغ ليبيا للمشاركة في الانتخابات وقطع الطريق على “تُجار المأساة” والمعادين لحقوق الأمازيغ

دعا التجمع العالمي الأمازيغي، أمازيغ ليبيا إلى المشاركة القوية والمكثفة في الانتخابات المقبلة و”المساهمة في ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *