المناضل الأمازيغي محمد گراماز في ذمة الله 

ترجل عن قطار الحياة صباح يومه الاثنين 04 مارس 2024، المناضل الأمازيغي، محمد كراماز الذي يعتبر من الرعيل الأول الذي ساهم في تأسيس أول فرع لمنظمة “تاماينوت” بأكادير.

كما يعتبر المرحوم محمد كراماز، بحسب ما ذكره الإعلامي ابراهيم مرابط، واحد من المساهمين ماديا ومعنويا في تشجيع ثلة من الطلبة الجامعيين والشباب المهتم بالثقافة الأمازيغية لتأسيس أول فرع لها بدار الشباب الحي الحسني في بداية تسعينيات القرن الماضي، كما كانت له إسهامات كبيرة في دعم رواد المسرح الأمازيغي بأكادير والطاقات الشبابية المبدعة بهذه اللغة.

كما كان المرحوم وراء دعم ثلة من المهتمين بالموسيقى الأمازيغية بأكادير ، فهو مؤلف كلمات عدة أغاني لمجموعة ” إسافارن ” (أمارك ، الزين د البحر ، ليتيهال ،تاكوضينك أزمان ، ءامارك ) في سبعينيات القرن الماضي ، و من كلمات أغنية ْءامارك تم اشتقاق كلمة ” تيتار” التي اتخذت كاسم للمجموعة الغنائية العصرية ” تيتار ” التي تأسست بعد ذلك سنة 1978 .

وبهذا المصاب الجلل تتقدم أسرة “العالم الأمازيغي”  بأحر التعازي وأصدق المواساة راجين من المولى عز وجل أن يرحم الراحل كراماز برحمته الواسعة ويتقبله تقبلا حسنا ويلهم ذويه وأهله وأسرته الأمازيغية الكبيرة الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون.

شاهد أيضاً

وزارة التربية الوطنية تكشف عن “مخطط التعميم التدريجي” لتدريس اللغة الأمازيغية

وجهت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، مذكرة إلى مديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *