أخبار عاجلة

امرأة تلفظ أنفاسها الأخيرة بعد تدخل القوات العمومية بآزرو

لقيت سيدة سلالية تبلغ من العمر 38 سنة مصرعها وأصيبت أخرى؛ إثر تدخل القوات العمومية اليوم الأربعاء 26 شتنبر؛ لمنع مسيرة احتجاجية لقبيلة أيت بوخريص التابعة للجماعة السلالية أيت مروول بمنطقة سيدي المخفي؛ باتجاه عمالة إقليم إفران.

وأكدت مصادر حقوقية؛ أن السيدة “فضيلة؛.. ” لقيت مصرعها إثر تدخل القوات العمومية لتفرقة مظاهرة للجماعة السلالية أيت مرول بمنطقة سيدي المخفي باتجاه عمالة إفران، مشيرة إلى أن القوات العمومية اعترضت المسيرة وحاولت تفريقها ومنعها من التقدم باتجاه عمالة إقليم إفران؛ ممّا أدى إلى “سقوط الضحية أثناء تدخل القوات العمومية”.

من جهتها؛ أوضحت السلطات المحلية لإقليم إفران أنه، “أثناء قيام مجموعة من الأشخاص، الأربعاء 26 شتنبر، بمسيرة احتجاجية على خلفية نزاع عقاري، بالطريق الوطنية رقم 8 الرابطة بين فاس ومراكش على مستوى مركز سيدي عدي، (جماعة سيدي المخفي بإفران)، تم تسجيل حالتي إغماء لسيدتين، جرى نقلهما إلى المستشفى الإقليمي بأزرو لتلقي الإسعافات اللازمة”.

وأشار بلاغ السلطات المحلية؛ إلى وفاة “إحداهما المنية في الطريق إلى المستشفى على الرغم من الإسعافات الأولية المقدمة إليها”. مشيراً إلى فتح “بحث في الموضوع من طرف السلطات المختصة تحت إشراف النيابة العامة”.

وذكرت مصادر طبية من مستشفى 20 غشت بآزرو، التي نقلت إليه الضحية؛ أن السلطات المحلية قرّرت نقل جثة الهالكة إلى مستشفى محمد الخامس بمكناس، لتشريحها وتحديد أسباب الوفاة.

وقال عيسى عقاوي؛ رئيس الشبكة المغربية لحقوق الإنسان، إن “عمالة اقليم افران تتكلف بجنازة المرحومة”؛ مطالبا بفتح تحقيق و معاقبة كل من تسبب في “مقتل ضحية المطالبة بالحق المسلوب و ليس تموين الميتم”. وفق تعبيره

العالم الأمازيغي/ منتصر إثري

شاهد أيضاً

مهرجان السينما والذاكرة المشتركة بالناظور يكرم نجاة بلقاسم والدكتورة ليلى مزيان

يعود مهرجان السينما والذاكرة المشتركة بالناظور، في دورة جديدة، يرتقب أن تعقد خلال الفترة، من ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *