بلاغ هيئة الدفاع حول وضعية نبيل أحمجيق في سجن وجدة

زارت هيئة الدفاع المشكلة من عدد من محاميات ومحامين مدينة وجدة، معتقل “حراك الريف” نبيل أحمجيق يوم الأربعاء 27 يناير، على إثر حدث نقله من سجن طنجة إلى سجن وجدة، وأصدرت بلاغ للرأي العام خلال نفس اليوم.

وعبرت من خلاله على بالغ قلقها بشأن الحالة الصحية للمعتقل نبيل أحمجيق، خاصة وأنه تجاوز أسبوعه الأول من الإضراب التام عن الطعام، وأكدت الهيئة على حقه في استعمال الهاتف للتواصل في الحدود المسموح بها للسجناء، كما طالبت باستجابة ادارة السجن لكافة حقوقه الدستورية المشروعة.

وذكر نفس البلاغ ضرورة تعامل إدارة السجن مع المعتقل على أنه احتياطيا وتمتيعه بكافة الضمانات والحقوق المخولة له، مادامت قضيته معروضة على القضاء وغير محسومة بشكل نهائي، وأكدت الهيئة من خلال البلاغ على عزمها وإصرارها على ضمان حقوق هذا المعتقل الدستورية والقانونية منها، وفك إضرابه المفتوح عن الماء والطعام لصون حقه المقدس في الحياة.

نادية بودرة

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة تلتزم بدعم جهود الشعب الليبي لإعادة توحيد بلاده وسلطاتها ومؤسساتها

أكد يان كوبيش رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا التزام البعثة القوي بدعم جهود ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *