تعاونية نسائية تحيي التراث الأمازيغي

احتضن فضاء ميرامار بمدينة الحسيمة منذ مطلع عام 2020، تعاونية تافنسة النسائية المنتمية لقبيلة إبقوين، والتي تقدم مجموعة أزياء خاصة بالأعراس الريفية، والحلي القديمة، محاولة استرجاع الاهتمام سكان المنطقة بتراثهم، وتنظيم الحفلات بالشكل الذي كانت عليه وترك العادات الدخيلة.

كما تقوم التعاونية التي وفر لها الفضاء مكان عرض خلال فترة كورونا، حفاظا على عطائها، مجموعة من منتوجات التجميل المستخلصة من المواد الطبيعية المحلية، والمجودة بمنطقة الريف.

كما تسعى هذه التعاونية النسائية لإضافة إلى التمكين الاقتصادي للسيدات العاملات بها إلى تطوير منتوجاتها وتعديد مجالاتها من اللباس والحلي ومواد التجميل إلى الأثاث والأدوات المنزلية…، وكذا إمكانية عرضها خارج منطقة الريف، للتعريف بالتراث الريفي وترسيخه في الذاكرة الجماعية وتشكيل هوية أمازيغية متماسكة ومشتركة.

شاهد أيضاً

الفيفا اعترفت لأول مرة في التاريخ ببطولة مبنية على العرق سميت بكأس العرب

تنظم الفيفا بطولة في كرة القدم تشارك فيها فرق من دول منطقة الشرق الأوسط وشمال ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *